سياسة

نقاط تماس ملتهبة.. غزة تنتصر للقدس في 5 ساحات مواجهة

السبت 2017.12.16 10:00 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 775قراءة
  • 0 تعليق
مواجهات نصرة للقدس شرق غزة

مواجهات نصرة للقدس شرق غزة

إلى الشرق من قطاع غزة، تشتعل المواجهات بشكل يومي نصرة للقدس، منذ أن أعلنها الرئيس الأمريكي عاصمة لإسرائيل.

وتندلع المواجهات قرب المواقع العسكرية الرئيسية المقامة على السياج الحدودي مع إسرائيل، ومحيطها بالمنطقة العازلة التي تمثل 15% من مساحة قطاع غزة، وتبرز 5 نقاط تماس تعد الساحات الرئيسية للمواجهات.

معبر بيت حانون

المنطقة القريبة من المعبر المعروف إسرائيليا باسم إيرز، تقع شمال بيت حانون شمال قطاع غزة، وتحيط به ثكنات وأبراج عسكرية للمراقبة. شهد المعبر سقوط عشرات الإصابات حتى الآن.

مقبرة الشهداء شرق جباليا

تقع مقبرة الشهداء شرق جباليا شمال القطاع، حيث تنتشر مواقع الاحتلال داخل الشريط الحدودي. وشهدت سقوط عشرات الإصابات بينها 3 حالات في حالة الخطر.


معبر ناحل عوز شرق غزة

يعرف فلسطينيا باسم معبر الشجاعية، وأغلقه الاحتلال عام 2007، وكان مخصصا لنقل الوقود من إسرائيل. ويحيط بالموقع ثكنات وأبراج عسكرية. وشهد المعبر سقوط قتلى خلال مواجهات جمعة الغضب الثانية في غزة، كما سقط أمامه عشرات المصابين.


شرق مخيم البريج وسط القطاع

يوجد موقع عسكري إسرائيلي كبير بالقرب من شرق مخيم البريج وسط القطاع، ويعد الموقع العسكري أحد نقاط التماس الأساسية، وتمكّن شبان الانتفاضة عدة مرات من تحطيم البوابة الحديدية والأسلاك الشائكة خلال المواجهات العنيفة التي تتجدد يوميا. وسقط هناك عشرات الإصابات بينها 4 خطيرة.


شرق الفراحين شرق خان يونس

يقع شرق عبسان الكبيرة شرقي خان يونس جنوب قطاع غزة، وتندلع المواجهات بين الشبان المحتجين وموقع عسكري كبير.

وتضع قوات الاحتلال غرفا حديدية كبيرة، وتنتشر في المنطقة آليات حفر بحثا عن الأنفاق، في محيط الموقع الذي شهد مواجهات ضارية تسببت في استشهاد الشاب محمود المصري، وإصابة المئات.

جندي إسرائيلي يوجه سلاحه باتجاه المتظاهرين الفلسطينيين السلميين



تعليقات