سياسة

جنازات شهداء جمعة القدس تتحول لمسيرات غضب.. ودعوات للتصعيد

السبت 2017.12.16 05:17 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1471قراءة
  • 0 تعليق
جنازات فلسطينية لتصعيد الاحتجاجات بالأراضي المحتلة

جنازات فلسطينية لتصعيد الاحتجاجات بالأراضي المحتلة

شيع آلاف الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة 4 فلسطينيين استُشهدوا في المواجهات التي شهدتها الأراضي الفلسطينية، الجمعة، وسط دعوات لتصعيد الاحتجاجات على قرار الرئيس الأمريكي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل. 

وشيع المئات من الفلسطينيين الشهيد باسل إبراهيم، 29 عاما، في بلدة عناتا، شرق القدس بعد أن استشهد أمس في المواجهات التي شهدتها البلدة بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي، ولوح الفلسطينيون بالأعلام، أثناء تشييع الجنازة التي طافت شوارع البلدة، مرددين الهتافات التي تؤكد أن القدس عاصمة فلسطين. 


وفي بلدة "بيت أولا" بالخليل في جنوبي الضفة الغربية، شيع فلسطينيون الشهيد محمد عقل بعد إلقاء نظرة الوداع والصلاة عليه.

وفي قطاع غزة شيع آلاف الفلسطينيين في جنازتين جثماني الشهيدين ياسر سكر (23 عاما)، وإبراهيم أبوثريا (29 عاما)، واللذين استشهدا أمس الجمعة في المواجهات التي اندلعت على حدود قطاع غزة.

وجاء تشييع الجثامين وسط تصاعد الدعوات لتكثيف الاحتجاجات الشعبية في جميع الأراضي الفلسطينية.. فقد قالت حركة فتح، التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس، إنها "مستمرة في برنامج فعالياتها الشعبية في كل المحافظات وفق جدول يبدأ من اليوم السبت".


ووجهت الحركة نداء شعبيا لإغلاق الطرق الالتفافية في وجه المستوطنين، وذلك يومي الاثنين والخميس القادمين.

ودعت الحركة إلى التظاهر في مسيرات احتجاج وغضب عارمة تجاه بوابات القدس؛ تزامنا مع وصول مايك بنس نائب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى إسرائيل الأربعاء المقبل.. واعتبرت "فتح" الجمعة القادم "يوم غضب فلسطيني" في كل محافظات الوطن؛ رفضاً وتنديداً بالقرار الأمريكي الجائر.

تعليقات