رياضة

مدرب البرتغال يتهرب من الحديث عن مستقبل رونالدو

الثلاثاء 2018.11.20 01:21 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 272قراءة
  • 0 تعليق
منتخب البرتغال

سانتوس ورونالدو

تجنب فرناندو سانتوس مدرب منتخب البرتغال لكرة القدم التعليق بشكل مباشر الإثنين على مستقبل كريستيانو رونالدو على الصعيد الدولي قائلا إن اللاعب البالغ من العمر 33 عاما لا يزال "ضمن صفوف منتخب بلاده". 

الإصابة تحرم البرتغال من سيلفا أمام بولندا

ولم يتم ضم رونالدو إلى تشكيلة البرتغال منذ نهائيات كأس العالم في روسيا وهو ما وصفه سانتوس في بداية الأمر بأنه قرار اتخذ برضا الطرفين وقال في سبتمبر/أيلول الماضي إن اللاعب يحتاج لفترة راحة بعد انتقاله من ريال مدريد إلى يوفنتوس.

وقدم منتخب البرتغال أداء متألقا في غياب رونالدو، صاحب أكبر سجل من المشاركات الدولية والهداف التاريخي لمنتخب بلاده، ما دفع مراقبين إلى التساؤل عن جدوى احتياج الفريق لجهود رونالدو.

وحسمت البرتغال بطلة أوروبا الصدارة في مجموعتها بدوري الأمم الأوروبية متفوقة على إيطاليا ولها مباراة متبقية أمام بولندا. ومن المقرر أن تستضيف البرتغال الدور قبل النهائي والمباراة النهائية للبطولة في يونيو/حزيران المقبل وهو قرار يحتاج لمصادقة من جانب الاتحاد القاري للعبة.

ونشر رونالدو رسائل دعم لمنتخب بلاده على تويتر وأنستقرام قبل وبعد المباريات وهو ما أشار إليه سانتوس، اليوم الإثنين، دون أن يذهب لأبعد من ذلك.

وقال سانتوس: "إذا كان الشك يعتري أحدا بشأن انتساب رونالدو للمنتخب فعليه فقط أن يتابع مشاركاته عبر وسائل التواصل الاجتماعي قبل وبعد المباريات".

وتابع: "وبصرف النظر عن ذلك، فلن أذيع علنا محتوى أي حوار خاص دار بيننا".

وبدا بوضوح أن المدرب المخضرم شعر بالملل من تكرار توجيه الأسئلة له بخصوص رونالدو.

وقال: "سنستمر كما كنا. هذا لن يصب في مصلحة المنتخب ولا مصلحة البرتغال.

وأضاف: "أنه يقلل من فضل بعض اللاعبين الذين خاضوا التصفيات بطريقة رائعة".

واستطرد قائلا: "نتحدث عن (رونالدو) أفضل لاعب في العالم، ولكن من المهم أيضا أن نتحدث عن لاعبي المستقبل.

وواصل: "يمكنك مواصلة طرح السؤال باستمرار لكن من الصعب أن أستمر في الإجابة عن السؤال ذاته".

وسيحل منتخب بولندا ضيفا على البرتغال في آخر مباريات الفريقين ضمن المجموعة الثالثة بالدرجة الأولى، غدا الثلاثاء، رغم أن المباراة تعتبر تحصيل حاصل بعد تأكد هبوط بولندا بالفعل.


تعليقات