اقتصاد

الرئيس الفنزويلي في موسكو سعيا لمساعدة مالية

الأربعاء 2018.12.5 04:32 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 167قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو

يلتقي الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، الأربعاء، نظيره الروسي فلاديمير بوتين في موسكو، ويُفترض أن يتحدث الرجلان عن مساعدة مالية روسية لدعم الاقتصاد المنهار للدولة الواقعة في أمريكا الجنوبية. 

وصرّح المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف للصحفيين بأن "المحادثات ستتناول مساعدة ضرورية تحتاجها السلطات الفنزويلية"، رافضاً إعطاء مزيد من التفاصيل خصوصاً الكشف عن المبلغ الذي يمكن أن تقرضه روسيا لحليفتها في أمريكا الجنوبية.

وقال إن الوضع الاقتصادي في فنزويلا "لا يزال معقداً" حتى ولو "لاحظنا مؤشرات تحسن".

ويسعى مادورو إلى الحصول على دعم حلفائه قبل نحو شهر من بداية ولايته الثانية، وذلك في وقت يُواجه فيه رفضا من جانب جزء كبير من المجتمع الدولي.

وكان قد أعلن يوم الإثنين أنه يتوجه إلى موسكو "لزيارة عمل ضروريّة" مع الرئيس الروسي، ما سيُتيح "إنهاء عام 2018 على نحو جيّد، فيما يتعلّق بالعلاقات الاستراتيجيّة التي تبنيها فنزويلا مع العالم".

والوضع الاقتصادي في فنزويلا -الذي يعاني هذا العام من نسبة تضخم تقترب من المليون في المائة بنهاية العام، بحسب صندوق النقد الدولي- معقد جداً رغم مخزون النفط في البلاد.

ومن المفترض أن يبدأ مادورو، الذي أعيد انتخابه في مايو/أيار الماضي في انتخابات لم يعترف قسم كبير من المجتمع الدولي بنتائجها، ولاية ثانية في العاشر من يناير/كانون الثاني المقبل.

ويواجه وريث الرئيس السابق هوجو شافيز (1999-2013) ضغطاً شديداً تمارسه الولايات المتحدة التي وصفته بـ"الديكتاتور".

تعليقات