اقتصاد

إنفوجراف.. أوبك: فنزويلا تخسر مليون برميل نفط يوميا

الأحد 2018.11.25 11:43 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 244قراءة
  • 0 تعليق
فنزويلا تخسر مليون برميل نفط يوميا

فنزويلا تخسر مليون برميل نفط يوميا

تفقد فنزويلا البلد العضو في منظمة الدول المصدرة للبترول "أوبك" نحو مليون برميل يوميا من إنتاجها النفطي منذ عامين، وفق تقرير منظمة أوبك.

وتعاني فنزويلا من أزمات مالية خانقة في الاقتصاد والإمدادات، بسبب سوء الإدارة والفساد وتدني أسعار النفط، التي تسببت في نقص السيولة اللازمة لإنتاج البترول.

وقفزت أسعار المستهلكين في البلاد بنسبة 488 ألفا و865% في 12 شهرا حتى سبتمبر الماضي، في الوقت الذي يستمر فيه تسارع وتيرة التضخم الزائد وسط انهيار اقتصادي أوسع نطاقا.

ويتوقع صندوق النقد الدولي أن ترتفع أسعار المستهلكين مليون في المائة بنهاية عام 2018.

وانخفضت أسعار النفط العالمية خلال عامي 2014 و2016 من مستويات تصل إلى 100 دولار للبرميل، إلى مستوى يتراوح بين 30 و40 دولارا للبرميل في ذلك الوقت، وهو ما تسبب في نقص العوائد المالية لفنزويلا التي تعتمد على النفط لتأمين ما يزيد على 95% لتمويل الموازنة العامة.

ويبلغ العجز 20% من إجمالي الناتج الداخلي والدين الخارجي 150 مليار دولار بينما لا يتعدى احتياطي النقد 9 مليارات دولار.

انخفاض متواصل

وحسب تقرير أوبك، تصل الاحتياطيات النفطية في فنزويلا إلى نحو 300 مليون برميل، ويبلغ الإنتاج النفطي لفنزويلا خلال عام 2008 نحو 3.2 مليون برميل يوميا.

وبحسب البيانات الواردة في تقرير منظمة الأوبك لشهر نوفمبر 2018 فإن معدلات إنتاج فنزويلا من النفط خلال عام 2016 بلغت نحو 2.373 مليون برميل يوميا، وانخفض هذا الإنتاج إلى نحو 2.035 مليون برميل خلال عام 2017.


وواصل إنتاج فنزويلا الانخفاض خلال الربع الأول والثاني من العام الجاري مسجلا 1.623 مليون برميل، 1.523 مليون برميل على الترتيب.

وبلغ الإنتاج خلال شهر أكتوبر 2018 نحو 1.433 مليون برميل متوسط ليواصل الإنتاج الفنزويلي تراجعه السريع إلى أدنى مستوى له منذ 3 عقود.

وانخفضت أعداد أجهزة الحفر من 100 جهاز في 2016، إلى نحو 69 جهاز حفر خلال شهر أكتوبر 2018.   

مليون برميل 

ورغم الانخفاض الشديد الذي تعانيه فنزويلا في إنتاج النفط؛ فإن وزير النفط الفنزويلي مانويل كيفيدو، قال في تصريحات منتصف شهر نوفمبر الجارى، إن بلاده تستهدف زيادة إنتاج الخام بواقع مليون برميل يوميا قريبا.

وقال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، إنه تم الاتفاق مع الصين على رفع الصادرات النفطية لبكين إلى مليون برميل، وقال إن الهدف هو التوصل إلى هذا المستوى من الصادرات بحلول أغسطس 2019.

في 2017، أرسلت فنزويلا ما يعادل 700 ألف برميل يوميا إلى الصين حسب تقديرات الخبراء.

وبكين من الحلفاء والدائنين الرئيسيين لفنزويلا التي حصلت على قروض بقيمة 62 مليارا من الصين في السنوات الـ10 الأخيرة، خصوصا مقابل النفط.

وألغت فنزويلا 5 أصفار من عملتها في إطار خطة اقتصادية على نطاق أوسع، ويقول رئيس البلاد نيكولاس مادورو، إنها ستروض التضخم المنفلت، لكن منتقدين وصفوها بأنها سلسلة جديدة من السياسات الاشتراكية الفاشلة التي فاقمت الأزمة في البلد المضطرب.

تعليقات