اقتصاد

رئيس وزراء الأردن: أخذنا الدواء المر.. والاقتصاد في طريقه للنمو

الأربعاء 2019.2.27 07:44 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 254قراءة
  • 0 تعليق
 رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز - رويترز

رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز - رويترز

قال رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز، إن اقتصاد بلاده بدأ يتحسن بعد أقل من عام على الشروع في تنفيذ إصلاحات مالية صعبة مطلوبة لخفض الدين وحاسمة لتحفيز النمو. 

وقبل انعقاد مؤتمر رئيسي للمانحين في لندن الخميس، قال الرزاز لرويترز: "إن بلاده ستعرض خطواتها والتزامها بتنفيذ الإصلاحات المالية والهيكلية التي يدعمها صندوق النقد الدولي والحاسمة لتحفيز الاقتصاد".

وتولى الرزاز في يونيو/ حزيران 2018 رئاسة الحكومة الأردنية، بعد زيادات في الضرائب بتوجيه من صندوق النقد الدولي لخفض الدين العام الضخم.

ونجح الرزاز، الذي كانت مهمته الأساسية استعادة الثقة، في دفع البرلمان الأردني في نوفمبر/ تشرين الثاني 2018 لإقرار قانون ضريبي جديد بمثابة دعامة رئيسية في إجراءات تقشفية لتخفيف الأزمة المالية، وتحفيز النمو الراكد الذي ظل يحوم حول 2% في السنوات الأخيرة.

وقال الرزاز: "إن القاعدة الضريبية الموسعة إلى جانب خفض الإنفاق العام زادت من إيرادات الأردن، وقلصت الضغوط على موارد بلاده التي تكافح لكبح دين عام يبلغ نحو 40 مليار دولار.

وقال الرزاز الذي سيقود وفد بلاده في مؤتمر لندن: "أساسات الاقتصاد بدأت تتحسن كلها.. المؤشرات المالية والاقتصادية الشاملة أفضل".

ومضى قائلا: "أخذنا الدواء المر الذي كان مطلوبا، وفعل الأردن كل ما بوسعه على الصعيد المالي لإتاحة المجال أمام النمو".

 وأضاف أن العبء يقع الآن على مجتمع المانحين الدولي لدفع البلاد "لتحقيق نمو دائم".


تعليقات