سياسة

بوتين يطالب بمراقبة الإنترنت خلال الانتخابات

الثلاثاء 2017.12.26 01:21 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 763قراءة
  • 0 تعليق
بوتين مبتسما عقب الاجتماع مع أعضاء البرلمان - رويترز

بوتين مبتسما عقب الاجتماع مع أعضاء البرلمان - رويترز

دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الاثنين، السلطات الروسية إلى مراقبة أنشطة "بعض الشركات" على وسائل التواصل الاجتماعي خلال الانتخابات الرئاسية العام المقبل، وتقييم مدى انخراطها في السياسة الداخلية. 

وقال بوتين في اجتماع مع كبار أعضاء البرلمان بشأن قانون جديد عن "العملاء الأجانب" "نحتاج للنظر بعناية إلى نشاط بعض الشركات على الإنترنت وعلى وسائل التواصل الاجتماعي، وما هو نطاق انخراطها في حياتنا السياسية الداخلية".

الرئيس بوتين خلال الاجتماع - أ. ف. ب

وأضاف بوتين: "ينبغي إجراء تحليل متأنٍّ لكيفية عملها وما ستقوم به خلال الانتخابات الرئاسية"، لكنه أكد أن الإجراءات لا ينبغي أن "تضيق مجال" الحريات على الإنترنت.

ولم يذكر بوتين شركات بالاسم ولم يوضح هل يرتبط قلقه بأنشطة شركات أجنبية أم محلية، لكن سبق أن اتهمت الولايات المتحدة ودول غربية روسيا بالتدخل في انتخاباتها.

ووقّع بوتين الشهر الماضي على قانون يسمح للسلطات بتصنيف وسائل إعلام أجنبية بأنها "عملاء أجانب" في رد على ما قالت موسكو إنها ضغوط أمريكية غير مقبولة على وسائل إعلام روسية.

وأظهرت استطلاعات الرأي أن بوتين (65 عاما) الذي يهيمن على المشهد السياسي الروسي منذ 17 عاما، في طريقه للفوز بفترة رئاسية جديدة بسهولة في انتخابات مارس/آذار ستمنحه تفويضا جديدا مدته 6 أعوام حتى 2024.


تعليقات