سياسة

بيونج يانج لواشنطن: اللجوء إلى السيناريوهات القديمة مرفوض

الخميس 2018.8.9 06:49 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 168قراءة
  • 0 تعليق
دونالد ترامب وكيم جونج أون

دونالد ترامب وكيم جونج أون

قالت وزارة الخارجية الكورية الشمالية، الخميس، إنه لا يمكن توقع إحراز تقدم في تعهدات نزع السلاح النووي التي أعلنت خلال قمة تاريخية مع الولايات المتحدة في يونيو/حزيران، إذا لجأت واشنطن إلى "السيناريوهات القديمة" التي أثبتت فشلها والتي ترفضها بيونج يانج. 

ونشرت وكالة الأنباء المركزية الكورية بيانا من المتحدث باسم الوزارة يقول فيه إن الرغبة في تنفيذ هذه التعهدات لم تتغير.

وأعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، بداية الشهر الجاري، عن فرض عقوبات جديدة على بنوك وشركات تربطها علاقة بكوريا الشمالية.

وفي فبراير/شباط الماضي أدرجت وزارة الخزانة الأمريكية أيضاً 27 شركة للنقل والملاحة البحرية، و28 سفينة، وفردا واحدا، على قائمتها للعقوبات ضد كوريا الشمالية ضمن أكبر حزمة عقوبات على بيونج يانج.


وأكدت واشنطن حينها أن هذه العقوبات هي الأكبر، لكنها ليست الأخيرة، وأنها ستستمر في فرض العقوبات على كوريا الشمالية مستقبلا، حتى "نزع السلاح النووي منها بالكامل".

والتقى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون في سنغافورة، حيث عقدا قمتهما في 12 يونيو/حزيران الماضي، وتعهدا خلال القمة بالعمل على إنهاء برنامج كوريا الشمالية النووي وتحسين العلاقات.

تعليقات