اقتصاد

النقد الدولي: نزوح 40 مليار دولار من مصارف قطر

الثلاثاء 2018.3.6 12:15 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 543قراءة
  • 0 تعليق
مصارف قطر  تعاني من خروج العملات الأجنبية

مصارف قطر تعاني من خروج العملات الأجنبية

  قال صندوق النقد الدولي، إن البنوك القطرية فقدت نحو 40 مليار دولار من الودائع (مقيمون وغير مقيمين وودائع القطاع الخاص والإيداعات بين البنوك)، منذ المقاطعة العربية.

وقطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر في يونيو الماضي العلاقات الدبلوماسية، وخطوط النقل مع قطر بسبب دعم الدوحة للإرهاب.

وأضاف الصندوق في تقرير له مساء الإثنين، وحصلت "العين الإخبارية" على نسخة منه، أن قطر قامت بتعويض الأموال النازحة عبر ضخ أموال من البنك المركزي والمؤسسات الحكومية والصندوق السيادي.

وقال مدير الخدمات المالية في وكالة ستاندرد آند بورز للتصنيف الائتماني محمد دماك، الأسبوع قبل الماضي، إن الحكومة القطرية وشركات تابعة لها ضخت الأموال في النظام المالي القطري، على خلفية هروب نحو 22 مليار دولار من المصارف.


وتراجعت الأصول الاحتياطية لمصرف قطر المركزي بقيمة 8 مليار دولارات في يناير 2018، مقارنة مع الفترة المناطرة من 2017، وبلغ نحو 37.5 مليار دولار.

إضافة إلى ذلك، ووفق تقرير استثمارات دول العالم في السندات والأذون الأمريكية، فقد تراجعت استثمارات قطر إلى 301 مليون دولار حتى نهاية ديسمبر الماضي من 1.381 مليار دولار في مايو 2017.

وأشار تقرير صندوق النقد الدولي، إلى أن نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي النفطي قد تراجع إلى 4% في 2017، "ما يعكس استمرار الأثر السلبي للمقاطعة العربية.

وزاد التقرير: ما يزال التضخم الرئيسي ضعيفا، لخفض أسعار الإيجار وانخفاض مؤشر أسعار العقارات بنسبة 11% في 2017 على أساس سنوي، وذلك بعد الزيادة التراكمية البالغة 53% خلال الفترة بين 2013 - 2016، مما يعكس زيادة المعروض من العقارات الجديدة وانخفاض الطلب الفعال.

وأشار الصندوق إلى أن تقديرات الدين العام في قطر حتى نهاية العام الماضي، تبلغ 54% من الناتج المحلي الإجمالي.

وانخفضت احتياطيات النقد الأجنبي الدولية لقطر، بحسب صندوق النقد، "استجابة لتدفقات رأس المال الخارجة بسبب الخلاف الدبلوماسي غير المسبوق".


تعليقات