رياضة

الريال يفشل في استغلال تعثر البارسا ويتعادل مع بلباو

الأحد 2017.12.3 02:15 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 334قراءة
  • 0 تعليق
الريال يفشل في استغلال تعثر البارسا ويتعادل مع بلباو

ريال مدريد أمام بلباو

فشل ريال مدريد في الاقتراب من صدارة الدوري الإسباني، بعدما اكتفى بالعودة بتعادل سلبي من ملعب أتليتك بلباو "سان ماميس" خلال مباراة الفريقين مساء السبت ضمن الجولة الـ14 من الدوري الإسباني.

راموس يعود لقائمة الريال بعد غياب 3 مباريات

ورفض الفريق الملكي هدية سيلتا فيجو، الذي فرض التعادل الإيجابي بهدفين على برشلونة أمام جماهيره على ملعب "الكامب نو"، واكتفى بنقطة جعلت رصيده 28 في المركز الرابع ويبتعد بفارق 8 نقاط عن الصدارة.

في المقابل، فشل "أسود الباسك" في تذوق طعم أي انتصار في الليجا للمباراة السادسة، فضلا عن تعادله للمرة الثالثة على التوالي وحصد نقطة جعلت رصيدهم 14 نقطة في المركز الـ15 مؤقتا.

وكعادة لقاءات الفريقين، لم ينتظر الطرفان كثيرا من أجل الدخول في أجواء المباراة، وفي الدقيقة السابعة وقف القائم الأيمن حائلا دون الإعلان عن أول الأهداف بقدم الفرنسي كريم بنزيمة الذي مهد الكرة بطريقة رائعة على الصدر ثم أطلق تسديدة يسارية ارتطمت بالقائم.

وفي الدقيقة 18 سدد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو كرة قوية أمسكها كيبا أريزابالاجا بثبات.

وفي أول تهديد حقيقي لأصحاب الأرض، كاد الشاب الأسمر إينياكي ويليامز أن يهز الشباك الملكية في الدقيقة 28 بعدما تسلم كرة داخل المنطقة وسدد كرة أرضية أبعدها كيلور نافاس ببراعة لركنية.

وبعدها بدقيقتين كاد المخضرم أريتز أدوريز أن يسجل بعدما كان في مواجهة المرمى مباشرة ولكنه لم يلحق بالكرة الطائشة من راؤول جارسيا، ليرد الميرينجي بكرة خطيرة من تسديدة يسارية من توني كروس من أمام منطقة الجزاء مرت بجوار القائم الأيمن.

وفي الشوط الثاني كان بلباو هو الطرف الأفضل وهدد مرمى نافاس بأكثر من فرصة، حيث كانت اللقطة الأولى في الدقيقة 48 بتسديدة قوية من أمام المنطقة سددها أدوريز ولكن أبعدها نافاس لركنية. 

وكادت الدقيقة 56 أن تسفر عن أول الأهداف عندما أرسل ويليامز تمريرة بينية داخل المنطقة لميركل سوسايتا الذي حاول استغلال خروج نافاس من مرماه ولعب الكرة من فوقه ولكن الحارس الكوستاريكي أبعد الكرة.

هدأ نسق اللقاء كثيرا حتى أيقظ رونالدو الجميع في الدقيقة 72 بتسديدة يسارية قوية من أمام المنطقة ولكنها ارتطمت بالجزء الأسفل من القائم الأيسر.

وكثف لاعبو الميرينجي من ضغطهم في الـ15 دقيقة الأخيرة وأطلق مارسيلو كرة صاروخية تألق أريزابالاجا في التصدي لها.

وقابل رونالدو عرضية مارسيلو في الدقائق الخمس الأخيرة من اليسار بكرة رأسية أمسكها كيبا بثبات.

وزاد راموس من متاعب الريال في اللقاء بعدما أشهر الحكم البطاقة الصفراء الثانية في وجهه بعد استخدام المرفق في التحامه الهوائي مع أدوريز.

مرت الدقائق المتبقية دون جديد ليعلن الحكم صافرة النهاية بنتيجة مخيبة لآمال عشاق الميرينجي.

تعليقات