مجتمع

الشتاء القارس يضرب مخيم دير بلوط بسوريا.. واللاجئون يحاولون الصمود

الجمعة 2018.12.28 01:10 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 154قراءة
  • 0 تعليق
 البارد القارس يهاجم اللاجئين في المخيمات - أرشيفية

البارد القارس يهاجم اللاجئين في المخيمات - أرشيفية

لا تجد الرياح الباردة والأمطار الغزيرة صعوبة في اختراق الخيام والملاجئ الواهنة في مخيم دير بلوط بالقرب من مدينة عفرين بشمال سوريا.

وتتعرض الآلاف من عائلات النازحين لقصف موجات البرد، في الوقت الذي تستعد فيه المنطقة لشتاء قاسٍ جديد.

وتعيش في مخيم دير بلوط حالياً أكثر من 350 أسرة فرت من مخيم اليرموك، بالإضافة إلى سوريين آخرين فروا من جنوب دمشق.

وأعلنت الحكومة السورية في مايو/أيار تطهير مخيم اليرموك، الذي كان في السابق أكبر مخيم للاجئين الفلسطينيين في سوريا، إثر اتفاق لإجلاء المعارضة المسلحة.

وقال عبود، وهو لاجئ فلسطيني فر من مخيم اليرموك مع عائلته، إن كثيرين يعيشون على القليل مع محدودية الموارد، بما في ذلك الطعام والدواء والملابس الشتوية والوقود، مضيفاً: "نحن وضعنا مأساوي".

وقتلت الحرب في سوريا مئات الآلاف وأرغمت الملايين على الفرار في أسوأ أزمة لاجئين منذ الحرب العالمية الثانية.

تعليقات