سياسة

الحرس الثوري يعترف: أمرنا الحوثيين باستهداف ناقلتي النفط السعوديتين

الثلاثاء 2018.8.7 07:49 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 632قراءة
  • 0 تعليق
ناصر شعباني يثبت تورط إيران في دعم الإرهاب الحوثي

ناصر شعباني يثبت تورط إيران في دعم الإرهاب الحوثي

اعترف قائد بارز في مليشيات الحرس الثوري الإيراني، الثلاثاء، بتحريض مليشيا الحوثي الانقلابية على استهداف ناقلتي نفط سعوديتين بمضيق باب المندب مؤخرا.

وقال ناصر شعباني، رئيس مركز الدراسات الأمنية والدفاعية التابع لجامعة الحسين الخاضعة لسيطرة الحرس الثوري، في كلمة له بمعسكر في مدينة شانديز، التابعة لمشهد الواقعة شرقي البلاد، إن الحرس الثوري وجه أوامر للحوثيين في اليمن باستهداف ناقلتي النفط السعوديتين ففعلوا ذلك، على حد قوله. 

نص الخبر الذي جرى حذفه

ووصف شعباني، الذي يتولى قيادة عمليات ثكنة عسكرية تابعة للحرس الثوري تدعى "ثأر الله"، أن مليشيات حزب الله اللبناني، والحوثي الانقلابية تمثلان "عمقا إيرانيا" في المنطقة، على حد قوله. 

صورة من الخبر الذي تم حذفه

وتعد هذه التصريحات التي أدلى بها الجنرال الإيراني اعترافا صريحا بدعم طهران لمليشيا الحوثي الانقلابية في اليمن لزعزعة الأمن والاستقرار.

وسرعان ما حذفت وكالة أنباء "فارس" الإيرانية، وموقع "اعتماد أونلاين" الخبر من صفحاتهما الرئيسية بدعوى وجود "خطأ تحريري"، على حد زعمهما. 


وأعلن تحالف دعم قوات الشرعية في اليمن، في نهاية يوليو/تموز الماضي، عن إحباط هجوم حوثي استهدف ناقلتي نفط سعوديتين في مضيق باب المندب قبالة السواحل الغربية لليمن. 

وأكد المتحدث باسم التحالف، العقيد الركن تركي المالكي، أن إحدى ناقلات النفط تعرضت لإصابة طفيفة قبل أن تتدخل سفن القوات البحرية للتحالف وتفشل الهجوم. 

وأعلن وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية السعودية، خالد الفالح، عن تعليق جميع شحنات النفط الخام السعودية التي تمر عبر مضيق باب المندب، قبل أن تقرر المملكة، السبت الماضي، استئناف نقل شحنات النفط عبر مضيق باب المندب. 

وأكدت قوات التحالف المشتركة لاستعادة الشرعية في اليمن، أنها اتّخذت التدابير والإجراءات اللازمة لضمان أمن وسلامة سفن دول التحالف عبر المضيق وجنوب البحر الأحمر، وذلك بالتنسيق مع المجتمع الدولي، وبما يتوافق مع القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة. 

تعليقات