China
اقتصاد

غرفة الرياض: 31 مليار ريال حجم استثمارات فرنسا بالسعودية

الإثنين 2018.4.9 08:36 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 121قراءة
  • 0 تعليق
انطلاقة جديدة للعلاقات بين فرنسا والسعودية

انطلاقة جديدة للعلاقات بين فرنسا والسعودية

أكد عضو مجلس الإدارة رئيس لجنة الاستثمار الأجنبي والتعاون الدولي بغرفة الرياض، عبدالله بن فهد العجلان، أن زيارة الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد السعودي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، إلى فرنسا تشكل منطلقاً مهماً للعلاقات التجارية بين البلدين، وأن الزيارة ستكون محطة جديدة من محطات العلاقات المتميزة بين المملكة وفرنسا لاسيما على المستوى الاقتصادي. 

وأوضح العجلان في تصريح صحفي أن حجم التبادل التجاري بين المملكة وفرنسا بلغ أكثر من 9 مليارات دولار، فيما بلغ إجمالي حجم رأس مال الاستثمارات السعودية - الفرنسية المشتركة في السوق المحلية نحو 80 مليار ريال، لـ179 ترخيصاً صادراً لهذه الاستثمارات، حيث بلغت حصة الشريك الفرنسي من هذه الاستثمارات 39% بـ31 مليار ريال. وأفاد أن فرنسا تصنف في المرتبة الثانية برأس مال 31 مليار ريال على مستوى العالم بعد أمريكا البالغ حجم رأس المال الأجنبي لها 76 مليار ريال، في حين جاءت ثالثاً اليابان بـ24 مليار ريال، وبريطانيا رابعاً بـ13 مليار ريال، وأخيراً الصين بـ8 مليارات ريال.

‏وأكد العجلان أن هذه الزيارة التي تأتي ضمن زيارات ولي العهد لعدد من الدول تحمل في طياتها رصيداً وافراً من الفرص ضمن تطلعاته التنموية والاقتصادية التي تستهدفها رؤية المملكة 2030، مؤكداً أن قطاع الأعمال السعودي يتابع باهتمام جولات ولي العهد السعودي التي تحقق أهدافها على جميع الأصعدة السياسية والاقتصادية.

تعليقات