سياسة

روسيا تسترد مجمعا للدبلوماسيين الأمريكيين في موسكو

الأربعاء 2017.8.2 07:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 463قراءة
  • 0 تعليق
مجمع الاستجمام بعد إخلائه - رويترز

مجمع الاستجمام بعد إخلائه - رويترز

استردت السلطات الروسية، الأربعاء، مجمعا للاستجمام في موسكو كانت السفارة الأمريكية تستأجره بعد أن أمر الكرملين واشنطن بخفض وجودها الدبلوماسي في روسيا قبل 5 أيام. 

وردا على عقوبات فرضتها الولايات المتحدة مؤخرا، أمر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين واشنطن بخفض عدد العاملين الدبلوماسيين في روسيا بنحو 60%، بحلول الأول من سبتمبر/أيلول.


وأخلى الموظفون الأمريكيون المجمع، أمس الثلاثاء، وذكرت وكالة "إنترفاكس" الروسية للأنباء أن السفارة استردت جميع متعلقاتها من المبنى والمخزن. وشاهد مراسل من "رويترز" قفلا معدنيا كبيرا على البوابة الأمامية.

وكان المجمع، وهو عبارة عن مبنى من طابق واحد وساحة ويستخدمه الدبلوماسيون الأمريكيون في عطلات نهاية الأسبوع وفي استضافة حفلات السفارة، خاليا بعد نقل أثاث الحديقة منه.


وقال شرطيان في سيارة أمام المدخل الرئيسي إنه طلب منهما حراسة المكان، ولا يتوقعان أي زيارات من مسؤولين أمريكيين أو روس.

وأكد بوتين، أمس الأحد، أن روسيا أمرت الولايات المتحدة بخفض عدد أفراد بعثتها الدبلوماسية بواقع 755 من العدد الإجمالي البالغ 1200 في السفارة والقنصليات الأمريكية في روسيا غير أن كثيرين ممن سيغادرون هم مواطنون روس واختيارهم سيكون متروكا للولايات المتحدة.


من ناحية أخرى، قال مسؤول بالبيت الأبيض، الأربعاء، إن ترامب وقع مشروع قانون العقوبات على روسيا، وهو ما يأتي تأكيدا لما سبق وأعلنه البيت الأبيض، الجمعة، من أن الرئيس سيوقع مشروع القانون.

وقالت متحدثة باسم البيت الأبيض إن ترامب "يوافق على مشروع القانون وينوي توقيعه"، وذلك بعد اطلاعه على الصيغة النهائية للنص، ذلك رغم تقارير سابقة عن أن ترامب قد يستخدم "الفيتو" ضد مشروع القانون الذي أقره الكونجرس.

تعليقات