سياسة

بوتين يأمل في تحسن العلاقات مع أمريكا رغم العقوبات

الإثنين 2018.8.20 07:13 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 378قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الروسي فلاديمير بوتين

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الروسي فلاديمير بوتين

قال الكرملين، اليوم الإثنين، إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ما زال يأمل أن تخرج علاقات موسكو مع واشنطن من أزمة عميقة، مضيفا في الوقت نفسه أنه لا أحد سيحزن إن لم يقابل هذا الطموح بالمثل. 

وأشار ديمتري بيسكوف، المتحدث باسم الكرملين في مؤتمر صحفي عبر الهاتف إلى أن مقترحات العقوبات الأمريكية الجديدة غير ودية وغير قانونية، وستضر بالتجارة العالمية.

وأوضح أن :"أي رد فعل روسي سيتحدد وفق المصالح القومية الروسية"، مضيفاً :"دعونا ننتظر ونرى ما سيحدث، إذا حدث شيء".

وتابع القول: "يأمل الرئيس الروسي في الأفضل، ورغم كل هذا يريد إخراج علاقاتنا الثنائية من أزمتها العميقة. لا يزال لديه الرغبة لكن في الوقت نفسه لن يحزن أحد إذا لم تقابل واشنطن توجهنا بالمثل".

وتستعد موسكو لعقوبات أمريكية جديدة رغم اجتماع بوتين بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب في قمة في هلسنكي في يوليو/ تموز الماضي.

وتحول الانتصار الروسي المبدئي بعد القمة إلى فتور، حيث تسبب غضب بعض المشرعين الأمريكيين من أداء ترامب في فرض عقوبات جديدة، فيما تستعد موسكو أيضا لإجراءات أمريكية محتملة تستهدف إحباط مشروع خط أنابيب الغاز الروسي نورد ستريم 2.

تعليقات