منوعات

الزعفران.. الذهب الأحمر على موائد الخليج

السبت 2018.6.9 11:50 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 2297قراءة
  • 0 تعليق
الزعفران.. الذهب الأحمر في موائد الخليج

الزعفران.. الذهب الأحمر في موائد الخليج

لا تخلو مائدة رمضان في معظم دول الخليج من الأطعمة المطهية بالزعفران الذي يحتل مكانة مهمة على موائد عديد من دول المنطقة، إذ يتم استخدامه في أطباق الطعام والحلويات وكذلك في المشروبات.

والزعفران أو "الذهب الأحمر" كما هو معروف حول العالم، يأتي بعد الذهب من حيث القيمة العالية وهو واحد من أغلى المواد الموجودة على الأرض، فإضافةً إلى مميزات الزعفران للأطعمة فهو ذو خصائص طبية علاجية.

والزعفران أحد النباتات الطبيّة العطرية التي تدخل في تحضير الطعام، لإضفاء نكهة مميزة نظراً لرائحته الزكية ومذاقه الخاص واحتوائه على صبغة ملونة طبيعية "كاروسين" صفراء ذهبي أو حمراء، تمنح لوناً مميزاً للمأكولات.

ويتمّ استخراج الزعفران من تجفيف زهرة صغيرة مليئة بشعيرات صغيرة ناعمة وطرية، ذات لون أحمر داكن على أطرافه شيء من البياض.

ويعد الزعفران ثروة وطنية في عديد من الدول التي تقوم بإنتاجه، وعلى رأسها إيران التي تحتل المرتبة الأولى في إنتاجه تليها إسبانيا والهند واليونان والمغرب.

ويكلف سعر الجرام الواحد من الزعفران نحو 11 دولارا أمريكيا وبالتالي فإن استهلاكه يكون اقتصاديا جدا نظرا لسعره الخيالي.

تتكلف زراعة وإنتاج الزعفران أموال كثيرة خاصة للأنواع الفاخرة منه، حيث إن إنتاج نصف كيلوجرام من الزعفران يتطلب زرع ما لا يقل عن 75 ألف زهرة،وتوجد في كل زهرة نحو 3 من خيوط الزعفران.

 وتتفتح زهور الزعفران ليلا ويتم جمعها فجرا حتى لا تفقد لونها في ضوء الشمس. ويأتي الزعفران على شكل خيوط دقيقة وصغيرة ذات لون أحمر برتقالي، وكلما كان لون الزعفران أكثر احمرارا كلما كان ذا جودة عالية.

والزعفران الأحمر الذي ليس في أطرافه صفرة من أفضل الأنواع، كما أن النوع الطري والحسن اللون والزكي الرائحة والغليظ الشعر من أفضل أنواع الزعفران أيضا.

ومن الأطباق التي يضاف إليها الزعفران في رمضان، أرز الكبسة والبرياني والمجبوس والمندي والمهلبية وكيكة الزعفران، ويتم عادة وضع خيوط الزعفران في الماء الساخن مع القليل من ماء الورد قبل إضافته إلى الطعام أو المشروبات، وفي دول الخليج يفضلون إضافة الزعفران إلى الشاي والقهوة العربية.

ويوجد 3 أنواع من الزعفران، أفضلها هو زعفران الزهرة ثم زعفران بوشال يليها زعفران أبو شيبة، والأخير من الأنواع المفضلة لدى الخليج خاصة في صنع القهوة، في حين تلجأ شعوب الدول الأخرى لاستخدام النوعين الأول والثاني لإعداد الشاي.

تعليقات