سياسة

قطان قبيل مغادرة مصر: القاهرة والرياض عليهما عبء حماية الأمة

الأحد 2018.3.11 11:50 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 402قراءة
  • 0 تعليق
وزير الدولة السعودي لشؤون الدول الأفريقية أحمد عبدالعزيز قطان

وزير الدولة السعودي لشؤون الدول الأفريقية أحمد عبدالعزيز قطان

قال وزير الدولة السعودي لشؤون الدول الأفريقية أحمد بن عبدالعزيز قطان، الذي عمل سفيرا للمملكة العربية السعودية لدى مصر، إن المملكة ومصر يقع على عاتقهما العبء الأكبر لحماية الأمتين العربية والإسلامية.

فيما ثمّن رئيس مجلس الوزراء المصري المهندس شريف إسماعيل الدور الذي قام به وزير الدولة لشؤون الدول الأفريقية أحمد بن عبدالعزيز قطان، خلال سنوات عمله سفيراً للمملكة العربية السعودية لدى مصر، وجهوده في توطيد العلاقات الثنائية في مختلف المجالات لا سيما التنموية والاقتصادية والاستثمارية، إلى جانب حرصه على تبادل وجهات النظر بشأن القضايا ذات الاهتمام المشترك، والعمل سوياً من أجل تحقيق الاستقرار في المنطقة. 

وأعرب رئيس الوزراء المصري، خلال لقائه الأحد، وزير الدولة السعودي لشؤون الدول الأفريقية، عن تمنياته للمملكة العربية السعودية بمزيد من الازدهار والتقدم والرقي، وله التوفيق في مهام عمله الجديد.

بدوره، أكد الوزير قطان لرئيس الوزراء المصري، وفقاً لبيان صحفي صادر عن سفارة المملكة بالقاهرة، عمق العلاقات التاريخية بين البلدين الشقيقين التي تشهد الآن أزهى فتراتها خاصة بعد الزيارة الناجحة لسمو ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

وقال لرئيس الوزراء المصري إنه شرُف بالعمل معه لسنواتٍ عديدة، وإن العلاقات الشخصية مع دولته ستظل دائماً وأبداً محل اهتمامه.

وأوضح البيان أن وزير الدولة السعودي لشؤون الدول الأفريقية أحمد بن عبدالعزيز قطان، زار رئيس الوزراء المصري المهندس شريف إسماعيل، في إطار توديعه لكبار المسؤولين في مصر، بعد انتهاء فترة عمله سفيراً للمملكة العربية السعودية لدى مصر.

وشغل الدبلوماسي المخضرم أحمد قطان منصب السفير السعودي بالقاهرة منذ عام 2011، وقبلها عمل مندوب المملكة الدائم لدى جامعة الدول العربية منذ عام 2005.

تعليقات