منوعات

بالصور.. سعودي يسمي ابنته "إيفانكا" تكريما لترامب

السبت 2017.5.6 07:56 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 5486قراءة
  • 0 تعليق

بعد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن زيارة إلى السعودية نهاية مايو/أيار الجاري، قررت أسرة سعودية تسمية ابنتها على اسم ابنته "إيفانكا"، ما أثار موجة من الجدل.

وقالت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، إن الأنباء حول طفلة سعودية اسمها "إيفانكا"، انتشرت لأول مرة على خدمة رسائل "واتساب"، حيث انتشرت على نطاق واسع صورة فوتوغرافية لشهادة ميلاد الطفلة، تظهر الاسم غير المألوف للسعوديين، وأنها من مواليد مدينة "عرعر" الشمالية.

وفي سلسلة من الرسائل على مواقع التواصل الاجتماعي، الجمعة، قال رجل عرف نفسه بأنه والد الطفلة، اسمه سالم عامر سالم العياشي العنزي، وأن الأمر صحيح، وأنه سمى ابنته على اسم إيفانكا ترامب.

وقال العنزي: "أنا معجب بقيادة والدها"، مضيفا أن ترامب قد انتقم لـ"الأطفال الأبرياء" بإطلاق "70 صاروخا" على الرئيس السوري بشار الأسد، في إشارة إلى تقارير أفادت بأن قرار ترامب بضرب أهداف للحكومة السورية بعد هجوم يشتبه بأنه كان يستخدم أسلحة كيماوية بدافع من ابنته، التي شاهدت صور الأطفال المصابين في الهجوم.

وأضاف العنزي أنه سعيد بأن ترامب كان يزور المملكة العربية السعودية، وسيلتقى العاهل السعودي خلال زيارته في مايو/أيار، لافتا إلى أنه يتلقى اتصالات للاستفسار حول الاسم منذ انتشار الخبر.

غير أنه في أوساط مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي السعوديين، دار نقاش حول ما إذا كان الاسم مناسبا، وبينما أشار البعض إلى أن الاسم كان فريدا، أعرب البعض الآخر عن القلق لأن الفتاة ربما تواجه مشكلات اجتماعية في وقت لاحق من حياتها.

وأشار تقرير نشره موقع "عرب نيوز" السعودي، إلى أن العنزي اختار الاسم بعد أن أخبره زملاء في العمل أنه لن تسمح به الحكومة السعودية، وقال الصحفي مطيران النمس للموقع، إن العنزي رأى في ذلك تحديا، مضيفا: "فى ثقافتنا لن نتراجع عن التحدي".

ولفتت "واشنطن بوست" إلى أنه على الرغم من أن الحكومة السعودية تقيد استخدام بعض الأسماء، ولكن عندما قدم العنزي اسم "إيفانكا" إلى سلطة الأحوال المدنية في الرياض، تمت الموافقة عليه، وأعجب زملاؤه بهذا العمل الفذ، وقدموا هدايا لإيفانكا الصغيرة.

لكن في الواقع ليس كل المواطنين السعوديين ينظرون بإيجابية تجاه أسرة ترامب الجديدة على غرار العنزي، حيث أظهر استطلاع للرأي أجري في أواخر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أن معظم المواطنين السعوديين كانوا يأملون في رئاسة هيلاري كلينتون.

ومع ذلك، يبدو أن تدخل ترامب في سوريا قد زاد من شعبيته لدى البعض في العالم العربي، حيث حصل على لقب "أبو إيفانكا الأمريكي" على وسائل الإعلام الاجتماعية.

تعليقات