مجتمع و صحة

أكثر من 278 ألف مصلّ في الحرم المكي كل ساعة

الثلاثاء 2017.8.29 07:04 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 345قراءة
  • 0 تعليق
الحجاج في المسجد الحرام ـ أرشيفة ـ

الحجاج في المسجد الحرام ـ أرشيفة ـ

أعلنت الهيئة العامة للإحصاء السعودية أن عدد المصلين في الحرم المكي تجاوز 278.000 مصلِّ كل ساعة تقريباً ، بينما تجاوز عدد الطائفين حول الكعبة الـ 107.000 طائف كل ساعة تقريباً . 

وأضافت الهيئة في بيان لها صدر اليوم الثلاثاء، أن الخدمات التي تقدمها المملكة العربية السعودية للمصلين في الحرمين المكي والمدني أثناء موسم الحج من خلال تواجد أكثر من 6300 موظف من منسوبي الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي في الحرمين على مدار الساعة لتوفير مياه زمزم وتقديمه مبرداً في مواقع قريبة من المصلين والحجاج والمعتمرين في داخل الحرمين الشريفين وساحاتهما والمشاعر المقدسة، وتأمين عربات متعددة الأنواع لذوي الحاجات الخاصة وتقديمها لهم مجانا، والعناية بساحات المسجد الحرام وإبقائه واجهة تليق بقدسية المكان، وتوفير المصاحف بعدة لغات تتناسب مع رواد وقاصدي الحرمين الشريفين، والقيام بالجوانب الإرشادية والتوجيهية لقاصدي المسجد الحرام لأداء عباداتهم على الوجه الشرعي, إضافة إلى الإشراف التام على نظافة الحرمين الشريفين والعناية بهما وبنظافتهما، والقيام بأعمال المراقبة وحراسة الأبواب للحرمين الشريفين وتنظيم فتحها ومتابعتها، متابعة مراحل صناعة كسوة الكعبة المشرفة وذلك من خلال الإشراف على مجمع الملك عبدالعزيز لكسوة الكعبة المشرفة.

وأضافت الهيئة أن الخدمات تشمل تقديم الخدمات لزوار مكتبة الحرم المكي الشريف من الباحثين والمطلعين، واستقبال الحجاج وزوار معرض عمارة الحرمين الشريفين واستقبال الزوار الباحثين عن التراث، والإسهام في أمن وراحة قاصدي المسجد الحرام مع الجهات الأمنية والإدارات العاملة بالمسجد الحرام، ورصد ومتابعة أماكن الازدحام والكثافات البشرية والملاحظات المتعلقة بالحشود لكافة مواقع المسجد الحرام وساحاته، وترجمة وبث معاني القران الكريم إلى اللغات (الإنجليزية، الفرنسية، الأوردية، المالاوية)، والعمل على سلامة قاصدي بيت الله الحرام والعاملين في خدمة ضيوف الرحمن، والإسهام في التوجيه والنصح والإرشاد لقاصدي المسجد الحرام والمساهمة والتنسيق مع الجهات الأمنية في فتح الممرات وتوفير سبل الراحة والطمأنينة لحجاج المسجد الحرام لتأدية نسكهم بكل يسر وسهولة، والإشراف على أداء الأئمة وتنظيم خطبهم وتسجيل قراءاتهم وخطبهم وفهرستها وإعدادها بأشرطة مسجلة وأقراص ضوئية، ومراقبة سير العمل في الجهاز والوحدات التابعة له والتأكد من مطابقة الأنظمة واللوائح والإجراءات المعتمدة بصورة شاملة، والإسهام في التوجيه والنصح والإرشاد للنساء .


تعليقات