اقتصاد

مجموعة "جي إف إتش" تؤكد إدراج أسهمها بالسوق السعودي

الإثنين 2018.11.19 11:04 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 112قراءة
  • 0 تعليق
السوق السعودي يجذب استثمارات جديدة

السوق السعودي يجذب استثمارات جديدة

أكدت مجموعة "جي إف إتش" المالية المدرجة في سوق دبي المالي وبورصتي البحرين والكويت على مضيها قدما بشأن إدراج أسهمها في سوق الأسهم السعودي. 

وقالت المجموعة ومقرها البحرين حسب موقع "سي إن بي سي عربية" إنها تلقت عرضا لبيع محفظتها بالكامل وأن العرض قيد الدراسة.

وتهدف المجموعة إلى زيادة حجم الأصول الخاضعة لإدارتها من خلال عمليات توظيف الاستثمار والاستحواذات لتصل بحلول 2020 إلى 30 مليار دولار.

في أكتوبر الماضي أعلن هشام الريس، الرئيس التنفيذي سعي المجموع إلى الاستثمار في أصول عالية السيولة في أمريكا، مبينا أن حجم استثمارات جي إف إتش هناك يُقدّر بنحو 600 مليون دولار.

وتعد جي إف إتش حسب موقعها الإلكتروني واحدة من المجموعات المالية الأكثر أهمية في منطقة الخليج، والتي تتضمن: إدارة الأصول، وإدارة الثروات، والخدمات المصرفية التجارية والتطوير العقاري.  

وتستعد السوق السعودية، التي تبلغ قيمتها نحو 500 مليار دولار، لتدفقات كثيفة من الصناديق الأجنبية في 2019، إذ يتوقع المحللون تدفقات بقيمة 20 مليار دولار أو أكثر، مع انضمامها إلى مؤشرات إم.إس.سي.آي وفوتسي راسل للأسواق الناشئة. وتعكف السلطات السعودية على مبادرات لتعزيز السوق بطروح عامة أولية للأسهم. 

في الوقت نفسه واصل صندوق النقد الدولي رفع توقعاته الإيجابية لنمو الاقتصاد السعودي خلال العام الجاري وفي العام المقبل 2019. 

ورفع صندوق النقد الدولي، وفقا لتقرير حديث حول آفاق الاقتصاد العالمي، توقعاته بأن ينمو اقتصاد المملكة بنسبة 2.2% خلال عام 2018، ليستمر الصندوق في رفع توقعاته للاقتصاد السعودي للمرة الرابعة على التوالي منذ أكتوبر 2017 (خلال عام). 

وتوقع الصندوق أن تستمر وتيرة الصعود لتصل إلى 2.4% عام 2019.

شعار مجموعة "جي إف إتش" المالية"

تعليقات