منوعات

بيع شقة شاه إيران في باريس بـ12 مليون يورو

الجمعة 2017.12.22 10:58 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 3552قراءة
  • 0 تعليق
أشرف بهلوي قبل وفاتها بفترة قصيرة

أشرف بهلوي قبل وفاتها بفترة قصيرة

كشفت مجلة "لوبوان" الفرنسية أن الشقة التي أهداها الشاه إيران، محمد رضا بهلوي، إلى شقيقته التوأم، أشرف بهلوي، في باريس المطلة على برج إيفل، بيعت بنحو 12 مليون يورو. 

وأضافت الصحيفة أنه "بالعودة إلى عام 1979، حيث الثورة الإيرانية على شاه إيران، قبل منفاه مباشرة، أهدى شقيقته التوأم، أشرف بهلوي شقة في أفخم أحياء باريس، في 31 شارع مونتاني، المقاطعة الثامنة، بالقرب من شارع الشانزليزيه".


وأشرف بهلوي، التي توفيت العام الماضي، عن عمر ناهز 96 عاماً، لقبت بـ"النمرة السوداء"، لشخصيتها القوية، حيث كان لها تأثير كبير في النظام الإيراني السابق.

وعن الشقة الباريسية قالت المجلة الفرنسية إن "هذه الجوهرة الواقعة على شارع مونتاني أهداها شاه إيران عام 1979 إلى شقيقته التوأم، اشتراها رجل الأعمال الفرنسي بيير رينو".


ووصفت المجلة الشقة بالمكان الأثري الغارق في التاريخ، الذي فاز به الخبير المتخصص في العقارات الفاخرة الباريسية بيير رينو، مؤسس مجموعة "بي.أر.اي"، فدخل التاريخ مقابل 12 مليون يورو.

ومساحة الشقة الدوبليكس المكونة من طابقين 470 متراً مربعاً، وتقع بالطابقين الخامس والسادس، في عقار تبدو عليه الملامح الأثرية، وكانت النمرة السوداء تتنقل ما بين باريس وكاب أنتيم (المدينة الساحلية الفرنسية)، وحافظت على تلك الهدية الملكية حتى 2009.


الإمبراطورية العقارية الصغيرة، بيعت في المرة الأولى لإمبراطور عقارات جزائري، ثم استعيدت مرة أخرى للورثة، وبيعت في المرة الثانية عن طريق وسيط من الشرق الأوسط، لم يتم الكشف عن هويته، إلى إمبراطور العقارات الفاخرة بيير رينو بمبلغ تراه المجلة الفرنسية زهيداً لمساحة ومستوى وتاريخ الشقة الأسطورية، ليضمها لإمبراطوريته التاريخية.


فقد اشترى رجل الأعمال الفرنسي شقة دوبلكس فاخرة 600 متر مربع، من ورثة "البطريرك"، كما انتزع قصراً معمارياً فاخراً يعرف باسم قصر والتر الشهير، من مزاد آرثر بسعر خيالي، كما حصل على قصر مساحته 688 متراً مربعاً من جولنار كريموف ابنة الرئيس الأوزبكي السابق، بـ31 مليون يورو.



تعليقات