ثقافة

"ساعة بغداد" لشهد الراوي تفوز بجائزة مهرجان إدنبرة الدولي للكتاب

الإثنين 2018.11.5 01:49 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 127قراءة
  • 0 تعليق
تفوز بجائزة الكتاب الأول في مهرجان إدنبرة الدولي للكتاب

الروائية العراقية شهد الراوي

فازت الكاتبة العراقية شهد الراوي بجائزة “الكتاب الأول” في مهرجان إدنبرة الدولي للكتاب 2018 عن روايتها "ساعة بغداد".

وأعلن المهرجان على موقعه بالإنترنت أن الروائية شهد، 32 عاما، تنافست مع 49 كاتبا وكاتبة بروايتها الأولى المترجمة إلى الإنجليزية. ويتم تحديد الفائز أو الفائزة من خلال تصويت الجمهور على الموقع الإلكتروني للمهرجان.

وصدرت "ساعة بغداد" عام 2016، وسبق لها أن بلغت القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية لعام 2018، وهي النسخة العربية لجائزة “بوكر” العالمية للرواية.

ورواية “ساعة بغداد”، الصادرة عن دار الحكمة في لندن، عمل سردي مخالف للمألوف حول وجه المجهول للحرب، خصوصاً أن العراق شهد حروبا متعاقبة أثرت في جل العراقيين وشكلت لهم وعيا جديدا.

تختلط في هذه الرواية الواقعية بالأحلام والكوابيس والخيالات. وتبدأ الحكاية من لحظة الملجأ المظلم الذي تتعثر فيه الطفلة لتسيل النار على بلاطاته الرطبة وتحرك خيالات لأشباح غريبة على جدرانه المعتمة، من هذه اللحظة تشتبك الراوية مع العالم وتطرح أسئلتها الوجودية البريئة، ثم تتعرف على المحيط الاجتماعي الذي تعيش بداخله، مجموعة الأهالي الهاربين من القصف إلى هذا المكان توزعهم مخيلتها على بيوت متراصة تشبه سفينة قوامها الأبراج العالية في بغداد.

يذكر أن مهرجان إدنبرة الدولي للكتاب خصص جائزته هذا العام إلى الكتاب الأول على أن يكون الرواية الأولى للكتّاب المشاركين، بشرط أن تكون الرواية قد نشرت باللغة الإنجليزية.

تعليقات