سياسة

بوتين والسيسي.. توافق حول القدس وسوريا وتعزيز التعاون العسكري

إطلاق إشارة البدء بتنفيذ مشروع الضبعة النووي

الإثنين 2017.12.11 06:06 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 459قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس المصري ونظيره الروسي

الرئيس المصري ونظيره الروسي

أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، اليوم الاثنين، خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ضرورة الحفاظ على الوضعية القانونية لمدينة لقدس، في ضوء القرارات الأممية والمواثيق الدولية. 

وقال الرئيس السيسي خلال المؤتمر، إنه ناقش مع الرئيس بوتين الأوضاع في سوريا وليبيا وسبل إقرار السلام بالبلدين في أسرع وقت، وضرورة التوصل إلى حل سياسي شامل يحافظ على استقرار الشعب السوري. 

ومن جانبه، أكد الرئيس الروسي أهمية التعاون الثنائي بين البلدين، والذي يكتسب ديناميكية جديدة، وتابع بوتين قائلا: "اتفقنا مع مصر على توسيع التعاون العسكري بين البلدين".


وأكد بوتين أنه أجرى محادثات بناءة مع الرئيس السيسي تناولت التطورات الإقليمية والدولية، وأضاف أن جميع الخطوات التي تستبق المحادثات الفلسطينية الإسرائيلية تزعزع الاستقرار، ولا تساعد على تحقيق الحل.

وعن الملف السوري، أكد بوتين أنه أطلع الرئيس المصري على نتائج زيارته لسوريا، مشيراً إلى تعزيز التنسيق لإنجاح الحل السياسي، وأن وجهات النظر بين البلدين متقاربة حيال سوريا.  


كما أكد بوتين أن الجانب الروسي مستعد لإعادة إطلاق حركة الطيران المباشر بين موسكو والقاهرة، مشيداً بدور الجانب المصري الذي وصفه بالجبار لرفع مستوى الأمن في مطاراته.

وشهد الرئيس المصري والروسي، التوقيع على إشارة البدء في تنفيذ مشروع المحطة النووية بالضبعة وتزويد مصر بالوقود النووي، ووقع الاتفاقية من الجانب المصري الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء، ومن الجانب الروسي المدير العام لشركة حكومة روسية للطاقة الروسية.  

وغادر الرئيس الروسي، البلاد بعد زيارة سريعة استغرقت قرابة ٤ ساعات التقي خلالها مع الرئيس المصري.



تعليقات