سياسة

فرقاء جنوب السودان يحتفلون باتفاقية السلام الأربعاء

الثلاثاء 2018.10.30 08:05 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 237قراءة
  • 0 تعليق
فرقاء جنوب السودان مع الرئيس عمر البشير - أرشيفية

فرقاء جنوب السودان مع الرئيس عمر البشير - أرشيفية

تحتفل حكومة دولة جنوب السودان وقوى المعارضة في العاصمة جوبا، الأربعاء، باتفاقية السلام التي وقعتها الأطراف خلال قمة رؤساء "إيجاد" بأديس أبابا، أغسطس/آب الماضي، وذلك بمشاركة رؤساء دول بالمنطقة وزعيم المعارضة رياك مشار. 

وتهدف الاحتفالات المرتقبة إلى إظهار انتهاء الحرب في جنوب السودان بطريقة تسهم في خلق مناخ ملائم لتنفيذ اتفاقية السلام الموقعة بين الحكومة والمعارضة المسلحة بزعامة رياك مشار.

وقال الناطق الرسمي باسم حركة رياك مشار، بيتر مناوا، لـ"العين الإخبارية"، إن "زعيم الحركة سيشارك في احتفالات البلاد بالسلام بالعاصمة جوبا استجابة لدعوة الحكومة"، لافتا إلى أن حضورهم للاحتفال يأتي لتأكيد جديتهم في تطبيق الاتفاق المبرم.

وعلمت "العين الإخبارية" من مصادر مقربة، أن "رياك مشار سيغادر إلى جوبا برفقة الرئيس السوداني عمر البشير فجر الأربعاء، وسيعود معه إلى الخرطوم مجددا للبقاء بها إلى حين اكتمال ترتيبات المرحلة الانتقالية في جنوب السودان".

وتعد هذه هي المرة الأولى التي يعود فيها مشار إلى البلاد منذ فراره من جوبا في يوليو/تموز 2016، إثر تجدد الاشتباكات المسلحة بين قواته والقوات الحكومية.


وكانت حكومة جنوب السودان أعلنت عن تنظيم احتفال رسمي بالعاصمة، في نهاية أكتوبر/تشرين الأول الحالي، بمناسبة توقيع اتفاق السلام بين الحكومة والمعارضة المسلحة في سبتمبر/أيلول الماضي.

وأعلنت شرطة جنوب السودان، الثلاثاء، عن إجراءات أمنية مشددة لتأمين الاحتفال الذي ينتظر أن يحضره عدد من رؤساء هيئة دول "إيجاد" التي ترعى السلام الموقع بين الأطراف الجنوبية.

كما وجهت حكومة جنوب السودان دعوات إلى عدد من رؤساء دول المنطقة بينهم الرئيس الرواندي الذي يرأس الاتحاد الأفريقي ورئيسا جنوب أفريقيا وتنزانيا.

وقال الناطق الرسمي باسم شرطة جنوب السودان دانيال جاستين، في تصريحات صحفية، إن اللجنة الأمنية وضعت إجراءات أمنية مشددة لتأمين مدينة جوبا، استعداداً لاحتفالات السلام في العاصمة جوبا.

وأوضح جاستين أن الإجراءات تشمل انتشار قوات الشرطة وأفراد جهاز الأمن في جميع شوارع العاصمة جوبا، لتشديد المراقبة والتفتيش، وإغلاق عدد من الطرق اعتباراً من الثلاثاء.

وناشد المواطنين عدم التخوف من الانتشار الأمني الكثيف في العاصمة جوبا، وطالبهم بالتعاون مع الأجهزة الأمنية خلال عمليات التفتيش والفحص الأمني أثناء الدخول إلى ساحة الاحتفال بضريح الدكتور جون قرنق.

وفي الخامس من سبتمبر/أيلول الماضي، وقع فرقاء جنوب السودان في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، اتفاق سلام نهائيا، بحضور رؤساء دول هيئة إيجاد.

تعليقات