منوعات

هل توقف شركات الطيران ركابها لزيادة الأرباح ؟

شركة إيطالية صممت مقاعد واقفة

الأربعاء 2018.4.18 12:51 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 415قراءة
  • 0 تعليق
تصميم المقاعد العمودية بالطائرات

تصميم المقاعد العمودية بالطائرات

توصلت الشركة الإيطالية "Aviointeriors" إلى تصميم جديد يوفر لركاب الطائرات مساحة أكبر لفرد أرجلهم براحة أثناء السفر ودون تكلفة إضافية، وتتمثل الفكرة، بحسب شبكة "سي إن إن" الأمريكية، في تصميم المقاعد بشكل أكثر استقامة مما يجعلها تبدو وكأنها واقفة.


وتم الكشف عن المقاعد "سكاي رايدر 2.0" خلال معرض "Aircraft Interiors Expo 2018"، وتهدف لمساعدة خطوط الطيران في استقبال عدد أكبر من الركاب عبر تقليل المساحة بين صفوف المقاعد.

وتعتبر تلك المقاعد نسخة جديدة ومطورة عن تصميم أعلن عنه المصنعون عام 2010، لكن لم ينجح وقتها.

وأوضحت الشركة الإيطالية، أن "سكاي رايدر 2.0" تضمن وضعية أكثر استقامة للركاب، مما يسمح بتركيب المقاعد في مساحة صغيرة، مع الحفاظ على الشعور بالراحة.

كما أكدت "Aviointeriors" أن المقاعد المصممة لرحلات الطيران القصيرة تتمتع بكثير من الفوائد، فهي تمكن من زيادة عدد الركاب بحوالي 20%، مما يسمح بزيادة أرباح شركات الطيران.


وعلاوة على ذلك، فإن "سكاي رايدر 2.0" أخف وزنًا بـ50% عن مقاعد الدرجة الاقتصادية المعتادة

كان مفهوم المقاعد العمودية موجودًا منذ حوالي عقدين زمنيين، حيث اقترحت شركة آيرباص فكرة غرف الوقوف بالطائرات عام 2003، وفي 2010، أعلن مايكل أوليري الرئيس التنفيذي لشركة "ريان آير" أنه يفكر في تقديم مناطق خاصة بغرف الوقوف بطائراته.

وفي حين وصفت "Aviointeriors" "سكاي رايدر 2.0" بأنها الحدود الجديدة لتجربة الركاب، أشار خبراء إلى عوائق مختلفة؛ تتمثل في عدم سرعة الإخلاء في حالة الطوارئ نتيجة المسافة المحدودة، وحقيقة عدم وجود مساحة أسفل المقاعد من أجل وضع الأغراض الشخصية.

تعليقات