فن

وارنر براذرز توقف سلسلة أفلام "سوبرمان" مؤقتا

الجمعة 2018.9.14 12:02 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 87قراءة
  • 0 تعليق
هنري كافيل بطل "سوبرمان"

هنري كافيل بطل "سوبرمان"

تتردد شركة وارنر براذرز في إنجاز فيلم جديد من بطولة شخصية سوبرمان الشهيرة، كما تتردد كذلك في إسناد بطولة الفيلم إلى الممثل هنري كافيل الذي أنجز فيلمين من السلسلة، آخرهما "باتمان ضد سوبرمان" قبل سنتين.

وتقول الشركة "إن كافيل ممثل محترم ونحن نقدره ولكن لا ننوي الآن تحقيق سوبرمان آخر عما قريب".

وأوضحت أن الشخصية لن تغيب تماما، فكانت قد ظهرت في عداد "فريق العدالة" بجانب شخصية "باتمان" التي أداها بن أفلك وشخصية "وندر وومان" لغال غادوت و"أكوا مان" لجاسون موموا، لكن احتمال أن تنجز وارنر عملاً قائماً بذاته حول شخصية "سوبرمان" بعيد الاحتمال حالياً وأن يكون من بطولة هنري كافيل احتمال أبعد.

وكان آخر فيلم للشخصية الذي لعب فيه هنري كافيل دور "سوبرمان" وهو "باتمان ضد سوبرمان" قد تجاوزت إيراداته العالمية 800 مليون دولار، لكن تكلفته الإجمالية وصلت إلى نحو نصف هذا المبلغ.

المشكلة هي متعددة الرؤوس وفي مقدمتها أن مخرج هذين الفيلمين، زاك سنايدر، منح فيلمي "رجل الفولاذ" و"باتمان ضد سوبرمان" معالجة متجهمة وثقيلة في الوقت الذي كانت فيه الأفلام الأخرى مثل "إيرون مان" و"كابتن أمريكا" وغيرهما التي تزخر بها الشركات المنافسة تجنح إلى الخفة وتركز على الجمهور الشاب الهاوي للمزج بين المغامرة والمعضلات الشخصية بأسلوب لا يخلو من الطرافة والخفة.

ومن المشاكل التي تواجه "وارنر" هي أن الممثل البريطاني هنري كافيل، الذي وُلد سينمائيا قبل سنوات ليست بعيدة، لا يفرز كاريزما كافية، تميز كافيل بالقامة وبعض الوسامة واستجاب لكل التوجيهات وأنجز المطلوب منه لكنه بقي صورة غير محققة لشخصية ذلك الآتي من الفضاء لينقذ أهل الأرض من كوارث بشرية.

وتعدد الممثلون الذين قاموا ببطولة شخصية "سوبرمان" أولهم كان كيرك ألين سنة 1948 وكان محتوى ذلك الفيلم مستخلصا من الشخصية التي كانت ظهرت على صفحات مجلات الكوميكس قبل ١٠ سنوات لأول مرة.


تعليقات