رياضة

سيدني تتأهب لاستضافة بطولة كأس الاتحاد للتنس بتعديلات في الملاعب

الجمعة 2019.1.4 01:23 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 190قراءة
  • 0 تعليق
ملعب كين روزول

ملعب كين روزول

تستعد مدينة سيدني الأسترالية المرشحة لاستضافة البطولة الافتتاحية لكأس اتحاد لاعبي التنس 2020، من خلال إضافة سقف إلى ملعب كين روزول هذا العام، ضمن تكلفة بلغت 50.5 مليون دولار أسترالي (35.45 مليون دولار أمريكي) لتحديث المركز الأولمبي.

إيقاف لاعبي تنس إيطاليين بسبب التلاعب بالنتائج

وأعلنت خطة التطوير جلاديس بريجيكليان رئيسة وزراء نيو ساوث ويلز ووزير الرياضة ستيوارت ايريس، الليلة الماضية، وتشمل إقامة سقف للملعبين الرئيسين، وتحديث مرافق اللاعبين ووسائل الإعلام بهما.

وقد يدعم هذا الإنفاق على البنية الأساسية فرص سيدني لتصبح واحدة من 3 مدن تستضيف بطولة جديدة تضم 24 فريقاً، وتقام قبل انطلاق نسخة بطولة أستراليا المفتوحة عام 2020.

وقال لورانس روبرتسون، الرئيس التنفيذي لاتحاد نيو ساوث ويلز للتنس "تحديث ملعب كين روزول ومركز سيدني الأولمبي للتنس أمر مثير للغاية للتنس في نيو ساوث ويلز".

وتابع "بداية هذا يضمن لنا حفاظ المنشآت على مكانتها بين الأفضل في البلاد، ويسمح لنا بالمنافسة على استضافة البطولات الكبرى مثل كأس اتحاد اللاعبين المحترفين".

وأضاف "سيدني تتمتع بتاريخ عريق في التنس، وهذه التحديثات ستضمن لنا إلى حد كبير الحفاظ على مكانتنا بين الأفضل، وقدرتنا على استضافة الأحداث الدولية الكبرى في الظروف كافة".

وبانطلاقها في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بجوائز مالية تبلغ 15 مليون دولار أثارت البطولة الجديدة التساؤلات بشأن مستقبل البطولات الحالية التي تستضيفها أستراليا مثل بيرث وبرزبين وسيدني التي تأتي في إطار الاستعداد سنوياً لخوض بطولة أستراليا المفتوحة.

وقد يكون كأس هوبمان للفرق المختلطة الضحية الأولى لهذه التغييرات، رغم مشاركة روجر فيدرر وسيرينا وليامز في نسخته الثلاثين هذا الأسبوع في بيرث.

وتجتذب بطولة برزبين اللاعبين الأقوياء كل يناير/كانون الثاني، لكن بطولة سيدني، التي يرجع تاريخها إلى عام 1885، تعاني منذ سنوات لإقامتها قبل بطولة أستراليا المفتوحة بأسبوع واحد.

وقال إيريس إن الحكومة ستعمل مع اتحاد نيو ساوث ويلز والاتحاد الأسترالي للتنس لاستكمال المشروع في موعده قبل انطلاق موسم 2020 للتنس.

تعليقات