سياسة

اشتباكات في الغوطة الشرقية بدمشق رغم سريان الهدنة

الأربعاء 2017.7.26 12:57 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 396قراءة
  • 0 تعليق
مناطق الهدنة في سوريا على محك خروقات جيش النظام

مناطق الهدنة في سوريا على محك خروقات جيش النظام

دارت اشتباكات متقطعة٬ ليل الثلاثاء الأربعاء٬ في الغوطة الشرقية، معقل الفصائل المعارضة السورية قرب دمشق، بالرغم من سريان هدنة في هذه المنطقة.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، تعد هذه الاشتباكات بين قوات النظام السوري والمعارضة في الغوطة الأولى منذ بدء سريان الهدنة. 

 وبدأ ظهر السبت الماضي تطبيق وقف الأعمال القتالية في منطقة الغوطة الشرقية، بعد ساعات من إعلان روسيا الاتفاق على آليات تنفيذه.

وبعد توقف الاشتباكات استهدفت الطائرات الحربية السورية، وفق المرصد، صباح الأربعاء مناطق في بلدة عين ترما "بثلاث غارات" كما قصفت مناطق أخرى بينها مدينة زملكا "ما تسبب في إصابة أربعة مواطنين بجروح".

وأفاد المرصد السوري أيضا بـ "مقتل طفلة وإصابة سبعة مدنيين آخرين بجروح في غارة نفذتها طائرة حربية سورية على بلدة اوتايا".

وكان الجيش السوري أعلن السبت "وقف الأعمال القتالية في عدد من مناطق الغوطة الشرقية بريف دمشق" من دون أن يسمي المناطق غير المشمولة بالاتفاق.


تعليقات