سياسة

الجيش السوري يهاجم أهدافا لتنظيم داعش في الصحراء

الثلاثاء 2019.3.5 02:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 249قراءة
  • 0 تعليق
قوات الجيش السوري - أرشيفية

قوات الجيش السوري - أرشيفية

قالت وسائل إعلام سورية، الثلاثاء، إن الجيش السوري شن ضربات جوية على إرهابيين من تنظيم داعش  واشتبك معهم في وسط سوريا.

ويشير اندلاع الاشتباكات في منطقة السخنة الواقعة بين تدمر ودير الزور، أمس الإثنين، إلى موطئ قدم ما زال التنظيم الإرهابي يحتفظ به غربي نهر الفرات في الوقت الذي تسعى قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة لانتزاع السيطرة على آخر جيب له شرقي النهر.

وذكر مصدر عسكري أن "الطيران الحربي في سلاح الجو السوري نفذ، أمس الإثنين، عدة غارات جوية استهدف خلالها تحركات لداعش في البادية الشرقية وتحديدا على أحد الطرق الترابية المؤدية إلى بلدة السخنة وإلى الجنوب الشرقي من البلدة".

وتفرض قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة حصارا على قرية الباغوز آخر جيب لتنظيم داعش الإرهابي شرقي نهر الفرات منذ عدة أسابيع.

وأكد متحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية، أمس الإثنين، أن نحو 200 من الإرهابيين سلموا أنفسهم في الباغوز بعد معارك ضارية مطلع الأسبوع، لكن نحو ألف ما زالوا متحصنين هناك.

وستمثل هزيمة التنظيم في الباغوز علامة فارقة لكنه سيظل يشكل تهديدا داخل سوريا والعراق.

واستعاد الجيش السوري السخنة من تنظيم داعش الإرهابي عام 2017 ودفع الإرهابيين للتقهقر في وسط البلاد باتجاه الطريق الصحراوي السريع الحيوي الذي يصل بين تدمر ودير الزور.

لكن مصدرا مقربا من السلطة في دمشق قال إن بعض مقاتلي التنظيم ظلوا في المناطق الصحراوية المحيطة ونفذوا هجمات على مواقع وقوافل للجيش.

تعليقات