سياسة

سوريا تنفي استخدام أسلحة كيماوية في الغوطة الشرقية

ردا على اتهامات أمريكية

السبت 2018.2.3 09:58 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 926قراءة
  • 0 تعليق
بعض ضحايا الهجوم الكيماوي على إدلب - أرشيفية

بعض ضحايا الهجوم الكيماوي على إدلب - أرشيفية

نفت وزارة الخارجية السورية، السبت، اتهامات أمريكية حول استخدام قواتها للأسلحة الكيماوية في الغوطة الشرقية قرب دمشق ضد المعارضين الذين يسيطرون عليها، قائلة إن الاتهامات أكاذيب لا دليل عليها.

وقال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس، أمس الجمعة، إن الحكومة السورية استخدمت مرارا غاز الكلور كسلاح.

 وقبل ذلك بيوم قالت واشنطن إنها مستعدة لبحث اتخاذ إجراء عسكري إذا اقتضت الضرورة لردع الحكومة السورية عن شن هجمات بأسلحة كيماوية.

 كانت الخارجية الأمريكية ذكرت، الخميس، أنها "قلقة للغاية" بشأن تقارير تفيد بأن قوات النظام السوري استخدمت مؤخرا غاز الكلور في الغوطة الشرقية.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة هيذر ناورت، إن الولايات المتحدة "قلقة للغاية" بشأن تقارير تفيد بأن قوات النظام استخدمت مؤخرا غاز الكلور كسلاح في هجمات بمنطقة الغوطة الشرقية.

 وفي وقت سابق، ذكر مسؤول أمريكي كبير، الخميس، أن الولايات المتحدة تحتفظ بحق اتخاذ إجراء عسكري ضد الحكومة السورية إذا اقتضى الأمر لمنع أو ردع استخدام الأسلحة الكيماوية.


تعليقات