سياسة

مقتل ثمانية أشخاص بينهم ستة إرهابيين إثر تفجير انتحاري في إدلب

السبت 2019.3.2 01:19 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 235قراءة
  • 0 تعليق
عناصر تابعة لتنظيم داعش الإرهابي في إدلب - أرشيفية

عناصر تابعة لتنظيم داعش الإرهابي في إدلب - أرشيفية

قُتل ثمانية أشخاص على الأقل، بينهم ستة إرهابيين غالبيتهم أجانب، في تفجير انتحاري وقع الجمعة، في مدينة إدلب بشمال غرب سوريا استهدف مطعماً يرتاده مسلحون غير سوريين، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وصرّح مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس، بأن الهجوم أوقع "ثمانية قتلى على الأقل، بينهم ستّة مقاتلين منهم خمسة أجانب، فضلا عن 22 جريحاً".

وأشار إلى أن جنسيات القتلى لا تزال مجهولة، مضيفاً أن "إرهابيين أوروبيين وعربا ومن أوزبكستان" يرتادون المطعم.

وأوضح عبد الرحمن أن مقاتلين كانوا داخل المطعم "حاولوا إطلاق الرصاص على الانتحاري الذي فجّر نفسه قبل أن يتمكنوا من القضاء عليه". 

وبعد الانفجار، شاهد مراسل وكالة فرانس برس آثار دماء ودمار في المطعم. 

ولم تتبنَّ بعد أي جهة الهجوم لكن يُشتبه في أن يكون الانتحاري ينتمي إلى تنظيم داعش.

وتشهد المدينة بين الحين والآخر تفجيرات مماثلة، وغالباً ما يتم اتهام "خلايا نائمة" تابعة لتنظيم داعش الإرهابي بالمسؤولية عنها.

تعليقات