سياسة

مقتل إرهابيين في كمين لقوات الحرس التونسي

الأربعاء 2017.8.9 06:02 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 637قراءة
  • 0 تعليق
جندي تونسي - أرشيفية

جندي تونسي - أرشيفية

قال مسؤول أمني، مساء الثلاثاء، إن قوات الحرس الوطني التونسي قتلت إرهابيين اثنين في كمين بأحد جبال محافظة القصرين الواقعة على الحدود مع الجزائر.

ونقلت وكالة تونس إفريقيا للأنباء الرسمية، عن خليفة الشيباني، المتحدث الرسمي والمكلف بالإعلام بالإدارة العامة للحرس الوطني، قوله إنه "وقع القضاء على إرهابيين اثنين وحجز أسلحة خلال الكمين الذي نصبته وحدات للحرس الوطني لمجموعة إرهابية بجبل بيرينو (ولاية القصرين)".

وأضاف أنه لم يتم حتى الآن "تحديد هوية الإرهابيين القتيلين اللذين سقطا إثر تبادل إطلاق نار"، لافتا إلى أن تلك البيانات حصيلة أولية، وأن الأسلحة التي تم ضبطها هي 3 قطع من نوع كلاشنيكوف.

وتشن قوات الأمن حملات واسعة ضد تنظيمات إرهابية موالية لتنظيم القاعدة، وتنظيم داعش منذ هجومين كبيرين في 2015 استهدفا فندقا في سوسة ومتحف باردو وسقط خلالهما عشرات السياح قتلى.

ويأتي مقتل الإرهابيين بعد ساعات من إعلان وزارة الداخلية التونسية ضبط خلية إرهابية في قلب العاصمة بايعت تنظيمي "أنصار الشريعة" و"داعش" الإرهابيين.

وقالت الداخلية التونسية في بيان، إن "الخلية تتكون من 3 تم إلقاء القبض على اثنين منهم، وبالتحقيق مع الاثنين، اعترفا بتبنيهما الفكر التكفيري وتواصلهما مع عنصر إرهابي قيادي خطير موجود ضمن تنظيم داعش الإرهابي، كما تم العثور بحسابيهما على شبكة التواصل الاجتماعي (فيسبوك) على تدوينات وصور ومقاطع فيديو بايعت تنظيمي (أنصار الشريعة) و(داعش) الإرهابيين"، بحسب وكالة "تونس إفريقيا للأنباء.

وذكرت الوكالة أن من بين الاتهامات الموجهة إلى المقبوض عليهما "الاشتباه في الانتماء إلى تنظيم إرهابي"، مؤكدة أن الأمن التونسي يكثف محاولاته لضبط العنصر الثالث في الخلية.


تعليقات