سياسة

تايلاند تقلص علاقاتها التجارية مع كوريا الشمالية

بضغط من الولايات المتحدة

الخميس 2017.12.14 09:40 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 594قراءة
  • 0 تعليق
التليفزيون الكوري الجنوبي يعرض آخر تجارب بيونج يانج - رويترز

التليفزيون الكوري الجنوبي يعرض آخر تجارب بيونج يانج - رويترز

أعلنت تايلاند، الخميس، أنها سوف تبدأ في تقليص حجم التبادل التجاري مع كوريا الشمالية، في استجابة لضغوط أمريكية من خلال المبعوث المكلف ملف بيونج يانج جوزيف يون. 

وقال رئيس مجلس الأمن التايلاندي، الجنرال وانلوب روجسانواه، إن الولايات المتحدة طلبت من تايلاند "ممارسة المزيد من الضغط على كوريا الشمالية"، خاصة من خلال "خفض العلاقات الدبلوماسية".

ومن جانبه، أشار مسؤول بوزارة المالية التايلاندية إلى أنه "من المتوقع أن تتوقف جميع الواردات والصادرات من السلع بحلول نهاية العام الجاري 2017"، تطبيقاً للعقوبات الدولية المفروضة عليها بسبب برنامجها النووي.

وفى السياق نفسه، ذكرت الخارجية التايلاندية أن بانكوك ملتزمة بتطبيق العقوبات الدولية على بيونج يانج بهدف "عودة الاستقرار لشبه الجزيرة الكورية".

ووفقاً للخارجية التايلاندية كانت بانكوك تعد ثالث أكبر شريك تجاري لبيونج يانج بعد بكين وسول، حيث بلغ حجم التجارة بين البلدين في 2014 أكثر من 100 مليون يورو، إلا أنه تقلص بنسبة 94% في الأشهر الـ9 الأولى من هذا العام مقارنة بنفس الفترة من 2016.

وتبنى مجلس الأمن الدولي بالإجماع، قراراً صاغته الولايات المتحدة يفرض حزمة عقوبات جديدة على كوريا الشمالية، رداً على تجربة نووية لبيونج يانج في سبتمبر/أيلول الماضي.

تعليقات