اقتصاد

مزايدة "الجيل الخامس" تثير غضب شركات الاتصالات في ألمانيا

الثلاثاء 2018.11.27 04:20 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 94قراءة
  • 0 تعليق
ألمانيا تطرح مزايدة ترددات الجيل الخامس للاتصالات في 2019

ألمانيا تطرح مزايدة ترددات الجيل الخامس للاتصالات في 2019

تشكو شركات الاتصالات في ألمانيا من القواعد المنظمة لمزاد بيع ترددات الجيل الخامس من تكنولوجيا الاتصالات اللاسلكية في العام المقبل باعتبارها شديدة الصعوبة وتتجاوز قيمة الترددات التي سيتم بيعها. 

وسيكون على شركات اتصالات الهاتف المحمول تغطية 98% من المنازل في ألمانيا وكل الطرق السريعة وكل الطرق الاتحادية بخدمات الاتصالات بسرعة 100 ميجابايت في الثانية بنهاية 2022، بحسب القواعد التي أعلنتها هيئة تنظيم الاتصالات في ألمانيا أمس الإثنين.

وترى شركة "دويتشه تيليكوم" الألمانية و"تيليفونيكا" الإسبانية أنه هذه القواعد ستكون مكلفة للغاية.

وقال "ماركوس هاس" الرئيس التنفيذي لفرع الشركة الإسبانية في ألمانيا، إن القواعد "تحول دون ضخ مليارات اليورو من الاستثمارات المطلوبة لتوسيع الشبكات"، في حين قالت "دويتشه تيليكوم" إن هذه الشروط غير واقعية.

وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أنه على الرغم من كل هذه الشكاوى فإنه سيكون من الصعب على الشركات مقاطعة مزايدة العام المقبل، نظرا للفرص التجارية الكبيرة التي تتيحها تكنولوجيا الجيل الخامس للاتصالات. وتصل سرعة شبكات الجيل الخامس إلى حد السماح بتنزيل فيلم سينمائي كامل خلال ثوان معدودة، وهو ما يتيح تقديم منتجات وخدمات جديدة تماما عبر الإنترنت. كما تتيح هذه التكنولوجيا طرقا أقل تكلفة لمواجهة الزيادة المطردة في الطلب على نقل البيانات.

وأشارت الوكالة إلى أن شركات الاتصالات في إيطاليا كانت قد هددت في وقت سابق من العام الحالي بمقاطعة مزايدة بيع ترددات الجيل الخامس، لكنها شاركت في المزايدة وبلغت الأسعار مستوى قياسيا حيث وصلت حصيلة المزايدة إلى 7.6 مليار يورو.

يذكر أن النرويج وبلجيكا وأيرلندا وبريطانيا من بين الدول الأوروبية التي تعتزم تنظيم مزايدات لبيع ترددات الجيل الخامس خلال 2019.

تعليقات