اقتصاد

ميناء مصوع الإريتري يستقبل أول سفينة تجارية إثيوبية منذ 20 عاما

الأربعاء 2018.9.5 01:08 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 414قراءة
  • 0 تعليق
ميناء مصوع - الصورة من رويترز

ميناء مصوع - الصورة من رويترز

يستقبل ميناء مصوع الإريتري الأربعاء أول سفينة تجارية إثيوبية بعد 20 عاما من الانقطاع، إثر اندلاع الحرب بين البلدين على حدود متنازع عليها في العام 1998. 

وستصل السفينة قادمة من السعودية، وتحمل اسم "مقلي" وعلى ظهرها 11 ألف طن من معدن الزنك المصدر الى الصين مقابل 618.825 دولار.

ويبلغ عدد السفن الإثيوبية 12 سفينة، وتمت تسميتها باسم عواصم الأقاليم الإثيوبية.

كانت إثيوبيا قد أطلقت في مايو 2014 تسع سفن شحن بحري إثيوبية جديدة، في ميناء جيبوتي، في ذكرى مرور 50 عاما على بداية العمل بالسفن الإثيوبية.

يذكر أن إثيوبيا كانت تعتمد على الموانئ الإريترية، بعد أن نالت إريتريا استقلالها عام 1991، ثم توقف ذلك بعد اندلاع الحرب بينهما في عام 1998، ونقلت إثيوبيا آنذاك سفنها البحرية إلى ميناء جيبوتي، لتعتمد عليه اعتمادا كاملا.

وفي اتفاق تاريخي قررت إثيوبيا وإريتريا في التاسع من يوليو/تموز الماضي، إنهاء عداء استمر 20 عامًا منذ اندلاع الحرب بينهما على حدود متنازع عليها عام 1998.

وطوى البلدان صفحة الخلافات التي دامت قرابة عقدين، وتعمل القيادة السياسية لديهما على تعزيز العلاقات الثنائية بما يخدم مصالح شعبيهما.

تفريغ حمولة سفينة فى ميناء مصوع

تعليقات