اقتصاد

لبنان: اقتصادنا لم يعد يحتمل أعباء اللاجئين

الأربعاء 2018.6.13 09:33 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 178قراءة
  • 0 تعليق
وضع لبنان الاقتصادي لم يعد يحتمل أعباء النزوح

وضع لبنان الاقتصادي لم يعد يحتمل أعباء النزوح

أكد وزير الخارجية اللبناني في حكومة تصريف الأعمال، جبران باسيل، الأربعاء، أن وضع بلاده الاقتصادي لم يعد يحتمل أعباء النزوح.

وقال الوزير باسيل، خلال لقائه لجان النازحين السوريين في بلدة عرسال شرق لبنان: "بالنسبة لنا، لا عودة عن العودة، ونريدها أن تكون آمنة وكريمة، لا نقول بعودة فورية وقسرية بل مرحلية وآمنة".

وأضاف: "نحن لا نريد أي نزاع مع مفوضية اللاجئين، لكن حان الوقت لنقول لهم كفى، ولا شيء يعلو فوق مصلحة لبنان".

ويزيد السوريين في لبنان، عن مليون فرد، نسبة منهم مسجلون بصفة لاجئ في سجلات منظمات الأمم المتحدة، بحسب معطيات رسمية.

وتابع الوزير اللبناني: "أتينا اليوم إلى عرسال بسبب النزاع الحاصل بين لبنان والمجتمع الدولي.. هناك من يريد لأزمة النازحين أن تطول، مقابل من يريد لها أن تقصر.. نريد مساعدة الأمم المتحدة على عودة النازحين، وعلى تقديم مساعدات في سوريا".

كان وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل، أصدر، الجمعة الماضية، تعليمات إلى مديرية المراسم في الوزارة، لإيقاف طلبات الإقامات المقدمة إليها والموجودة فيها لصالح المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في لبنان، بسبب عدم تشجيعها النازحين السوريين على العودة والعمل على تخويفهم.

تعليقات