سياحة وسفر

أبوظبي تحصد جائزة الوجهة الأبرز في سوق السفر العالمي

الجمعة 2018.11.9 07:12 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 62قراءة
  • 0 تعليق
سوق السفر العالمي في لندن

سوق السفر العالمي في لندن

أعلنت دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي، الجمعة، في ختام معرض سوق السفر العالمي بلندن، فوزها بجائزة "الوجهة الأبرز عالمياً" خلال مشاركتها بالمعرض، وهي الجائزة الوحيدة في المملكة المتحدة التي يتم ترشيحها والتصويت عليها من قبل وكلاء السفر في المملكة المتحدة.

وتسلّمت جائزة دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي جين داو كينز المسؤولة التجارية لمكتب الدائرة في المملكة المتحدة.

وعلى صعيد آخر، زارت روضة محمد العتيبة، نائب رئيس البعثة في سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة في لندن، جناح دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي المشارك في معرض سوق السفر العالمي. وقامت بجولة في أرجاء الجناح واطلعت على العديد من الوجهات السياحية التي يجري الترويج لها تحت مظلة دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي، ومن أبرزها جامع الشيخ زايد الكبير، وجزيرة ياس، ومتحف اللوفر أبوظبي، وقصر الحصن الذي ستُفتتح أبوابه قريباً.


والتقت، خلال هذه الجولة، مسؤولين في دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي، أطلعوها على عدد من المبادرات الجديدة التي تركز على تطوير وتنمية السياحة الثقافية، بهدف استقطاب المزيد من الزوار من أسواق المملكة المتحدة والدول الأوروبية إلى أبوظبي.

وأكدت العتيبة أهمية مشاركة إمارة أبوظبي في معرض السفر العالمي، موضحة أنّ هذه المشاركة ذات دور فاعل ومهم من حيث اجتذاب السياح والترويج للمعالم والمواقع السياحية بالإمارة، إلى جانب الترويج للسياحة المتنوعة من النواحي الاقتصادية والثقافية.

وذكرت العتيبة أن المشاركة تعد مناسبة لتبادل الخبرات بين دولة الإمارات والمملكة المتحدة، إذ تثري الإمارة والجهات المختصة فيها، خاصة أنّ المملكة المتحدة تعد محطة استقطاب لكثير من السياح من حول العالم، موضحة أن البريطانيين يشتهرون في مجال السياحة الثقافية المتمثلة في المسارح والفن والمتاحف والمعالم التراثية والأثرية.


وعلى هامش المعرض، كشف عدد من شركاء دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي المشاركين في فعاليات معرض سوق السفر العالمي في لندن عن عدد من البرامج والعروض الترويجية التي من شأنها زيادة أعداد السياح القادمين من السوق البريطاني بشكل خاص والأسواق الأوروبية بشكل عام. مؤكدين أنّ السوق البريطاني يعد من الأسواق السياحية المهمة جنباً إلى جنب مع السوق الألماني، حيث يشكل النزلاء والسياح البريطانيون نسبة كبيرة من إجمالي السياح والنزلاء لديهم.

وثمن الشركاء اهتمام دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي بإشراكهم في مختلف المعارض السياحية والجولات التعريفية التي تنظمها دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي والتي تتيح لهم الفرصة لعقد اجتماعات مع صناع القرار السياحي على المستوى العالمي والالتقاء بنظرائهم من شركات السفر العالمية؛ لبحث فرص التعاون والترويج للعروض السياحية والترويجية التي يجري إطلاقها خلال الموسم السياحي الجاري.

كما شاركت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية متمثلة في الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في أبوظبي في معرض سوق السفر العالمي بلندن. وتأتي مشاركة الإدارة تحت جناح دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، حيث تسوق الإدارة للمنظومة المطورة للتأشيرات السياحية والعلاجية والتعليمية والإجابة عن استفسارات الزوار الخاصة بقوانين أذونات الدخول والإقامة في دولة الإمارات العربية المتحدة. ويترأس الوفد المشارك العقيد بطي المزروعي، مدير إدارة أذونات الدخول والإقامة في أبوظبي، والنقيب أحمد الراشدي والملازم أول محمد الكعبي والمساعد أول عمر البريكي.


وصرح العميد سعيد سالم الشامسي، المدير التنفيذي للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في أبوظبي، بأن مشاركة الإدارة في هذه المعارض الدولية المهمة تأتي من ضمن التعاون الدائم بين الإدارة ودائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي، وذلك للتسويق السياحي والعلاجي والتعليمي لإمارة أبوظبي وجذب كبار الشركات السياحية للتسجيل في المنظومة المطورة للتأشيرات السياحية والعلاجية والتعليمية.

وشهد جناح دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي الترويج لفعاليات الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019، المقرر إقامتها من 14 إلى 21 مارس 2019، والتي تعد أكبر حدث رياضي وإنساني في العالم، حيث سيشارك فيها أكثر من 7500 رياضي و3000 مدرب يمثلون أكثر من 176 دولة.

وتحت الرعاية الكريمة للشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، سيكون الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019، الحدث الرياضي والإنساني الأكبر والأكثر تضامنا في العالم، من خلال دمج "أصحاب الهمم" في مختلف الأنشطة الثقافية والرياضية والاجتماعية للحدث.

وستمثل الألعاب العالمية نموذجاً لا مثيل له للحماس والفرح والشجاعة والمهارة التي تجسّد سمات حركة الأولمبياد الخاص. ويعد الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي، أكبر حدث منفرد على الإطلاق يقام في دولة الإمارات العربية المتحدة، وأول أولمبياد خاص يقام في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ويضم منافسات في 24 رياضة أولمبية ضمن مواقع تتوزع في مناطق مختلفة في إمارة أبوظبي. ومن المتوقع أن يستقطب حفل الافتتاح الرسمي الذي يقام في 14 مارس 45 ألف متفرج ومتابعة الملايين عبر الشاشات والإذاعات، حيث يتولى الشريك الإعلامي العالمي ESPN والشريك الإعلامي المحلي أبوظبي للإعلام عملية البث لنشر رسالة الحدث الرياضي إلى العالم بأسره.

تعليقات