سياسة

ترامب مهاجما "نيويورك تايمز": ستتلاشى "خلال 6 سنوات"

الأحد 2019.4.14 03:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 273قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

أطلق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وابلًا من الانتقادات ضد "نيويورك تايمز"، واصفًا الصحيفة بأنها "كاذبة" على خلفية تغطيتها لسياساته المتعلقة بالهجرة، وتوقع أن تحتفي في غضون 6 سنوات. 

وفي سلسلة من التغريدات على حسابه بموقع "تويتر"، ليل السبت، انتقد الرئيس الصحيفة بسبب قصتها حول تهديدات إدارته بإطلاق المهاجرين فيما يسمى بـ"مدن ملاذ" كانتقام من الديمقراطيين.

والمدن الملاذ هي مدن ومناطق لا تعمل فيها السلطات مع هيئة الهجرة والجمارك للقبض على الذين يعيشون في البلاد بصورة غير شرعية.

وكتب الرئيس الأمريكي: "كانت قصة نيويورك (مدن ملاذ/ الهجرة) اليوم خاطئة عن عمد في كل حقيقة تقريبًا".


وأضاف: "إنهم لا يتصلون أبدا لتقصي الحقيقة. وغالبا ما تكون مصادرهم لا وجود لها أو مخادعة. إنهم يكذبون ويخدعون على أي حال لجعلي أبدو سيئا. في 6 سنوات سوف يختفون.......".

في المقابل، فندت ماجي هابرمان، مراسلة البيت الأبيض لصحيفة التايمز، اتهام ترامب بأن الصحيفة لم تتواصل مطلقًا للتعليق.

وقالت في تغريدة على حسابها: "رئيس الولايات المتحدة الأمريكية يجب حقا أن يتأكد من فريقه الصحفي في كثير من الأحيان، أو يتواصلون هم معه. نيويورك تايمز أرسلت 3 رسائل بالبريد الإلكتروني للتعليق، والمكتب الصحفي أقر باستلام رسائل البريد الإلكتروني".

وكان ترامب اقترح مرارا إطلاق المهاجرين في "مدن الملاذ"، لكن وزارة الأمن الداخلي قالت في بيان لشبكة "فوكس نيوز"، إن فكرة إطلاق سراح المحتجزين المهاجرين إلى شوارع مدن ملاذ "تم طرحها ورفضها، ما أنهى أي نقاش آخر".

وأضاف ترامب، أن صحيفة التايمز "ترجت" مشتركيها السماح بسبب تغطيتها الانتخابية "المثيرة للشفقة" له عام 2016، في إشارة إلى رسالة في نوفمبر/ تشرين الثاني 2016 من ناشر التايمز آرثر أو. سولزبيرجر وعدت القراء بأنها (الصحيفة) "ستفكر" في تغطيتها وتكرس نفسها لتقديم تقارير عن أمريكا والعالم بأمانة".

ثم نفى ترامب تقريرا لصحيفة التايمز، ادعى أنه أمر القائم بأعمال وزير الأمن الداخلي كيفين ماكالينان بإغلاق الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك وعرض العفو عنه إذا ساءت الأمور.


تعليقات