سياسة

ترامب يفتتح متحفا للحقوق المدنية بلا قيادات أفروأمريكية

احتجاجا على سياسات ترامب

الأحد 2017.12.10 12:03 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 130قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الأمريكي أثناء الزيارة (رويترز)

الرئيس الأمريكي أثناء الزيارة (رويترز)

توجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، السبت، إلى ولاية مسيسبي للمشاركة في افتتاح متحف عن الحقوق المدنية، وسط غياب لقادة أمريكيين من أصل أفريقي امتنعوا عن الحضور، احتجاجا على سياساته وسجله المتعلق بالعلاقات بين الأعراق.

وتفقد الرئيس الأمريكي المتحف مدليا بتصريحات موجزة عبر خلالها عن تقديره للأمريكيين من أصل أفريقي الذين حاربوا التمييز العرقي، ومنهم ميدجر إيفرس ناشط الحقوق المدنية، الذي قتل أمام منزله في جاكسون في 1963.

وقال ترامب "نريد أن تكون بلدنا مكانا ينشأ فيه كل طفل مهما كانت خلفيته وهو لا يشعر بالخوف ولا تتملكه الكراهية وأن يكون محاطا بالحب والفرص والأمل".

واختتم قائلا "اليوم ندين بالفضل لأبطالنا في الماضي ونكرس أنفسنا لبناء مستقبل مفعم بالحرية والمساواة والعدالة والسلام".


بدوره، قال جون لويس النائب الأمريكي عن جورجيا، الخميس، وهو ديمقراطي شارك في مسيرات مارتن لوثر كينج في الستينيات، إنه لن يحضر افتتاح المتحف بسبب وجود ترامب.

وقال في بيان مشترك مع النائب عن مسيسبي بيني تومسون، الذي رفض أيضا الحضور "وجود الرئيس ترامب وسياساته المؤذية يمثل إهانة للأشخاص الذين يظهرون بهذا المتحف الخاص بالحقوق المدنية".

 من جانبه، وصف البيت الأبيض قرار لويس وتومسون عدم الحضور بأنه "يدعو للأسف".

تعليقات