سياسة

فلسطين: قرار ترامب مرفوض وينهي دور أمريكا في السلام

رياض المالكي: لن نتعامل مع القرار

السبت 2017.12.9 07:39 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 679قراءة
  • 0 تعليق
قرار ترامب بشأن القدس واجه ثورة غضب فلسطينية وعربية وإسلامية

قرار ترامب بشأن القدس واجه ثورة غضب فلسطينية وعربية وإسلامية

أكد وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي موقف بلاده الرافض لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة إسرائيل ونقل السفارة الأمريكية إليها، مشددا على أن بلاده "ولن ولم تتعامل معه".

وأضاف الوزير الفلسطيني أن "دولة فلسطين ترفض قرار ترامب جملة وتفصيلا"، مشيرا إلى أن جميع دول العالم تعارض قرار نقل السفارة الأمريكية للقدس.

وتابع المالكي "الموقف الأمريكي يتعارض مع القوانين"، مؤكدا أن قرار ترامب "باطل قانونا وسياسة"، وأنه يجرد الولايات المتحدة من دورها في عملية السلام.


كما لفت وزير الخارجية إلى أن "قرار ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل يجرد الولايات المتحدة من أهليتها كوسيط لعملية السلام ودورها بالرباعية الدولية".

وذكر المالكي أن العديد من الدول لا تنوي نقل سفاراتها، قائلا "العديد من دول العالم أكدت لنا عدم نيتها في نقل سفاراتها إلى القدس، ونفت مزاعم إسرائيلية في ذلك الصدد".

وأضاف الوزير "طالبنا المجموعة العربية بإعداد مشروع قرار في مجلس الأمن لدفع الولايات المتحدة إلى التراجع عن قرار نقل السفارة"، مشيرا إلى أن هناك اجتماعا لوزراء خارجية منظمة المؤتمر الإسلامي الأربعاء.

وتابع المالكي "حان وقت الاعتراف بدولة فلسطين.. سوف نطلب من كل الدول التي وقفت بجانب فلسطين أن تؤكد عبر اعترافها بأن القدس الشرقية هي العاصمة الأبدية لدولة فلسطين".

تعليقات