سياسة

اعتقال 40 عاملاً بـ"الداخلية" التركية لاستخدامهم تطبيقا هاتفيا

الثلاثاء 2017.7.18 05:20 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 287قراءة
  • 0 تعليق
قوات الشرطة تحرس مقر وزارة العدل التركية في اسطنبول

قوات الشرطة تحرس مقر وزارة العدل التركية في اسطنبول

أصدرت السلطات التركية، الثلاثاء، قرارًا باعتقال 40 عاملاً بوازرة الداخلية التركية بتهمة استخدامهم تطبيق بايلوك الهاتفي، الذي تدعي السلطات التركية أنه كان وسيلة التواصل بين أعضاء وأنصار تنظيم الداعية التركي فتح الله جولن، المقيم في الولايات المتحدة الأمريكية، ويتهمه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بأنه العقل المدبر لمحاولة الانقلاب في 15 يوليو 2016.

وصرح رئيس هيئة الأركان التركي، خلوصي آكار، بأن مكافحة تنظيم جولن المسمى بحركة "الخدمة"، ستستمر حتى تطهير تركيا من آخر خائن، على حد وصفه.

وسرّحت السلطات التركية عشية الذكرى الأولي لمحاولة انقلاب 15 يوليو، منذ 3 أيام، 7348 عسكريا وشرطيا وموظفا حكوميا، من بينهم 2303 شرطيين خلال حملة جديدة في إطار القضاء على تنظيم فتح الله جولن الذي كان أبرز حليف لأردوغان منذ سنوات قليلة.

وفي وقت سابق، صرح وزير العدل التركي، بكير بوزداغ، بأن السلطات ألقت القبض على 50 ألفا و510 أتراك في إطار التحقيقات الخاصة بتنظيم جولن.

وأقالت السلطات 138 ألفا و148 تركيا من أعمالهم في الشرطة والجيش ومؤسسات التعليم والوزارات وغيرها بتهمة الانتماء لتنظيم جولن خلال عام.


تعليقات