سياسة

هولندا تؤكد جريمة تركيا: قضية الأرمن "إبادة جماعية"

السبت 2018.2.17 09:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1313قراءة
  • 0 تعليق
اشتباكات بين متظاهرين أتراك والشرطة الهولندية

اشتباكات بين متظاهرين أتراك والشرطة الهولندية

 أيدت الأحزاب الحاكمة في هولندا، مقترحين طرحهما حزب الاتحاد المسيحي المحافظ يتعلق أحدهما بالاعتراف بمقتل 1.5 مليون أرميني على يد الأتراك على أنه إبادة جماعية، والثاني يدعو إلى حضور مسؤول هولندي لذكرى الإبادة الجماعية للأرمن في 24 أبريل/نيسان.  

 ومن المقرر مناقشة المقترحين في البرلمان الهولندي خلال الأسابيع المقبلة.

ومن جانبها، استدعت تركيا القائم بالأعمال الهولندي لدى أنقرة، السبت، للتعبير عن استيائها من مشروعي القانونين.

 والعلاقات متوترة بالفعل بين هولندا وتركيا منذ أن رفضت هولندا السماح لوزراء أتراك بمخاطبة تجمعات لمهاجرين أتراك قبل استفتاء 2017، الذي منح الرئيس رجب طيب أردوغان المزيد من الصلاحيات، ومن المتوقع أن تؤدي هذه الخطوة إلى زيادة التوتر في العلاقات بين البلدين.

 فيما تقر تركيا بأن الكثير من الأرمن المسيحيين الذين كانوا يعيشون تحت حكم الإمبراطورية العثمانية قتلوا في اشتباكات مع القوات العثمانية خلال الحرب العالمية الأولى، لكنها ترفض الاعتراف بمقتل مئات الآلاف منهم أو الاعتراف بأن ما حدث كان حملة منظمة لإبادتهم.

تعليقات