سياسة

تركيا تمدد حالة الطوارئ 3 شهور

الإثنين 2018.1.8 07:50 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 356قراءة
  • 0 تعليق
أحد المتهمين في تدبير محاولة الانقلاب خلال المحاكمة - أرشيفية

أحد المتهمين في تدبير محاولة الانقلاب خلال المحاكمة - أرشيفية

أعلن بكر بوزداج نائب رئيس الوزراء التركي، الاثنين، أن تركيا ستمدد حالة الطوارئ التي فُرضت بعد محاولة الانقلاب في يوليو/تموز 2016 لمدة 3 أشهر أخرى. 

وقال بوزداج، وهو أيضا المتحدث باسم الحكومة، للصحفيين بعد اجتماع لمجلس الوزراء إن مجلس الأمن القومي التركي سيناقش تمديد حالة الطوارئ في اجتماعه المقبل، وأضاف أن مجلس الوزراء سيصادق لاحقا على هذا الإجراء.

وأعلنت الحكومة تمديد حالة الطوارئ كل 3 أشهر منذ محاولة الانقلاب الفاشل، حيث أعلن الرئيس رجب طيب أردوغان، أن فرض حالة الطوارئ لا يتنافى مع الحقوق والحريات في الدولة، ويهدف فقط لـ"تطهير" المؤسسات من أتباع رجل الدين التركي فتح الله كولن، الذي تتهمه الحكومة بالوقوف وراء محاولة الانقلاب.

ومن المقرر أن تنتهي فترة الطوارئ الحالية في 19 يناير/ كانون الثاني الجاري. وبأحدث تمديد لمدة 3أشهر، ستكون تركيا قد أكملت أكثر من عام ونصف العام تحت حكم الطوارئ الذي جرى فرضه يوم 20 يوليو/ تموز 2016.

ومنذ محاولة الانقلاب، اعتقلت السلطات بموجب قانون الطوارئ نحو 50 ألف شخص، كما صدرت قرارات إقالة أو إيقاف عن العمل بحق نحو 150 ألفا آخرين، من بينهم جنود وأفراد في الشرطة ومعلمون وموظفون حكوميون؛ بسبب صلات مزعومة بينهم وبين حركة كولن.

كما أعلنت الحكومة التركية أواخر ديسمبر/كانون الأول الماضي، فصل 2756 شخصا من أعمالهم في مؤسسات حكومية، من بينهم جنود ومعلمون وموظفو وزارات؛ وذلك بسبب مزاعم بشأن صلات تربطهم بتنظيمات "إرهابية".

وتقول جماعات معنية بالحقوق وحلفاء غربيون إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يتخذ من الانقلاب الفاشل ذريعة لإسكات المعارضة.

تعليقات