سياسة

تجدد الخلافات التركية الألمانية بسبب أنجرليك

الإثنين 2017.6.5 03:44 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 401قراءة
  • 0 تعليق
وزير الخارجية التركى أوغلو مع نظيره الألماني سيجمار جابريال

وزير الخارجية التركى أوغلو مع نظيره الألماني سيجمار جابريال

ذكرت مصادر في مكتب رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، أنه ألغى اجتماعا مقررا مع وزير الخارجية الألماني زيجمار جابرييل، الإثنين، وسط أنباء عن بدء ألمانيا سحب جنودها من قاعدة أنجرليك الجوية، مع استمرار رفض أنقرة زيارة نواب ألمان للقاعدة. 

وأشارت مصادر بالحكومة التركية إلى أن انشغال جدول أعمال يلدريم هو سبب إلغاء الاجتماع، وليس موضوع قاعدة أنجرليك.

وفي وقت سابق، أعلن وزير الخارجية التركي، مولود تشاوش أوغلو، أنه لم يسمح للنواب الألمان حتى الآن بالتوجه على قاعدة أنجرليك العسكرية الجوية في جنوب تركيا، حيث ينتشر عسكريون ألمان.

وقال أوغلو، في مؤتمر صحفي مشترك، مع نظيره الألماني، سيجمار جابريال : "حاليا يمكنهم زيارة قاعدة حلف شمال الأطلسي في قونية، وليس في أنجرليك". وهذا الملف أثار توترا مجددا بين أنقرة وبرلين.

وتراجعت العلاقات بين عضوي الحلف بشدة أثناء الاستعداد لاستفتاء تركيا الذي أجري في 16 إبريل/نيسان الماضى، ومنح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان سلطات واسعة.

ومنعت تركيا مشرعين ألمان من زيارة قوات قوامها 250 جنديا تقريبا، متمركزة في أنجرليك، في إطار تحالف تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش الإرهابى، بحجة أن برلين بحاجة لتحسين أسلوبها أولا.

تعليقات