اقتصاد

أردوغان يقود الليرة التركية إلى هبوط جديد

الإثنين 2019.4.8 01:58 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 213قراءة
  • 0 تعليق
الليرة تدفع ثمن تدهور الاقتصاد التركي

الليرة التركية تدفع ثمن تصريحات أردوغان

هبطت مجددا الليرة التركية، لتسجل 5.7120 مقابل الدولار، الإثنين، بعد تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال فيها إن من المستحيل لمرشح المعارضة إعلان الفوز في إسطنبول بهامش بين 13 و14 ألف صوت. 

وانخفضت قيمة الليرة نحو 1.58% عن إغلاق يوم الجمعة البالغ 5.6220 بعد تصريحات أردوغان، عندما جدد قوله إن حزبه يسعى إلى إعادة فرز كاملة للأصوات في إسطنبول.

وتتعرض العملة التركية، التي سجلت 5.6775 في الساعة 07:46 بتوقيت جرينتش، لضغوط بفعل النتائج الأولية للانتخابات البلدية والتي أظهرت فقد حزب أردوغان حزب العدالة والتنمية بفارق ضئيل السيطرة على كل من أنقرة وإسطنبول لصالح حزب المعارضة الرئيسي حزب الشعب الجمهوري.

وفي العام الماضي، فقدت الليرة نحو 30% من قيمتها أمام الدولار بفعل المخاوف بشأن استقلالية البنك المركزي وتدهور العلاقات مع واشنطن.

وزادت معدلات التضخم في تركيا مجدداً في مارس/آذار الماضي، لتقترب من 20%، فيما سجل العجز التجاري نحو 2.14 مليار دولار في مارس/آذار، وفقاً لنظام التجارة الخاص؛ حيث انخفضت الواردات التركية بنسبة 17.76% إلى 17.63 مليار دولار، وتراجعت الصادرات 0.42% إلى 15.49 مليار دولار.

تعليقات