اقتصاد

الليرة التركية تخسر 1.2% من قيمتها بعد هزيمة أردوغان في المدن الكبرى

الإثنين 2019.4.1 11:39 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 516قراءة
  • 0 تعليق
الليرة تستأنف هبوطها

الليرة تستأنف هبوطها

تراجعت الليرة التركية 1.2% مقابل الدولار في المعاملات المبكرة، الإثنين، بعد انتخابات محلية فقد فيها حزب الرئيس رجب طيب أردوغان "العدالة والتنمية" السيطرة على العاصمة أنقرة وأقر بالهزيمة في إسطنبول كبرى المدن التركية. 

وفي الساعة 04:16 بتوقيت جرينتش، سجلت الليرة 5.62 مقابل العملة الأمريكية، بعد أن ضعفت أكثر إلى 5.63، مقارنة مع إغلاق الجمعة البالغ 5.5550.

وتأرجحت العملة بشدة وشهدت الأسهم والسندات التركية عمليات بيع على مدى الأسبوع السابق على الانتخابات.

وكانت تصريحات أردوغان المعادية للولايات المتحدة، الأسبوع الماضي، تسببت في انهيار قياسي لسعر الليرة التركية مقابل الدولار، وكبدت الشركات التركية 11 مليار دولار من قيمتها السوقية في يوم واحد.

ويؤدي انخفاض الليرة إلى تزايد القروض المتعثرة في البنوك التركية، وهي القروض التي يتوقع أن تتضاعف بالفعل خلال العام الجاري.

ويخشى المستثمرون من مغبة دخول البلاد في معركة دبلوماسية جديدة مع الولايات المتحدة، كتلك التي خاضتها أنقرة مع واشنطن العام الماضي بسبب اعتقال قس أمريكي في تركيا، وهي المعركة التي انتهت بتسليم القس بعد فرض أمريكا عقوبات ورسوم جمركية على تركيا.

ومن شأن أي عقوبات جديدة أن تمدد فترة الركود في تركيا إلى نهاية العام الجاري، وربما حتى طوال العام المقبل، فضلا عن هروب المستثمرين الأجانب من البلاد وضرب قطاع السياحة.

تعليقات