مجتمع

ربع مليون يمني استفادوا من جهود الهلال الأحمر الإماراتي بالحديدة

السبت 2018.8.4 07:27 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 539قراءة
  • 0 تعليق
مساعدات إماراتية في اليمن - أرشيفية

مساعدات إماراتية في اليمن - أرشيفية

استفاد نحو 282 ألف يمني، معظمهم من الأطفال والنساء في 39 منطقة بمحافظة الحديدة، من المساعدات الغذائية التي وزعتها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في غضون الـ40 يوما الماضية.

جهود هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تأتي في إطار الاستجابة الإنسانية الفورية، لإغاثة أهالي المناطق المحررة بالساحل الغربي لليمن. 

وتضمنت المساعدات 40 ألفا و300 سلة غذائية، وجاء توزيعها ضمن حملة إماراتية مستمرة لإغاثة 1.7 مليون مواطن في محافظة الحديدة والمناطق المحيطة بها، في إطار جسر إغاثي عاجل، للمساهمة في التخفيف من وطأة معاناة الأسر اليمنية وإعادة تطبيع الحياة إلى محافظة الحديدة بعد 3 سنوات من التجويع والحصار الحوثي.

وقال سعيد الكعبي، مدير العمليات الإنسانية لدولة الإمارات في اليمن، إن الفرق الميدانية لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي تبذل جهودا كبيرة، وتتحدى جميع الصعاب في سبيل إيصال المساعدات الإنسانية العاجلة إلى مستحقيها في المناطق اليمنية المحررة، ليتواكب التحرير مع العمليات الإنسانية الأساسية لإغاثة الأشقاء، ومساعدتهم على تجاوز الظروف الإنسانية الصعبة التي يمرون بها. 

يذكر أن الإمارات أسهمت خلال الفترة من أبريل/نيسان 2015 إلى مايو/أيار 2018 بما يزيد على 3.77 مليار دولار أمريكي تم تخصيصها للمشاريع المستدامة في الصحة والتعليم والأمن والمرافق العامة والبنية التحتية والإعمار، لرفع المعاناة عن 13.8 مليون يمني منهم 5.3 مليون طفل.

كما أعادت بناء 1400 مدرسة و650 مركزاً صحياً تم تدميرها من قبل مليشيا الحوثي.

وقدمت الإمارات 500 مليون دولار لدعم خطط الأمم المتحدة للاستجابة الإنسانية لليمن لعام 2018، فضلا عن مبلغ إضافي 70 مليون دولار لدعم إعادة تأهيل الموانئ والمطارات.

كما أنشأت الإمارات مكتبا لتنسيق المساعدات الإنسانية في اليمن، ليكون رافداً لمجهود المنظمات الدولية العاملة في الميدان، للاستجابة بشكل عاجل لاحتياجات المتضررين.

تعليقات