فن

"التجربة الفنية الإماراتية".. أوّل فيلم سينمائي يصنعه الجمهور

الأربعاء 2019.3.6 11:05 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 179قراءة
  • 0 تعليق
الدكتور خالد المدفع رئيس مدينة الشارقة للإعلام

الدكتور خالد المدفع رئيس مدينة الشارقة للإعلام

أطلقت مدينة الشارقة للإعلام "شمس"، الأربعاء، رسمياً منصة "التجربة الفنية الإماراتية"، وهو المشروع الأول من نوعه في إنتاج الأفلام على مستوى الوطن العربي.

حضر المناسبة الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس الشارقة للإعلام، والشيخة جواهر بنت خليفة آل خليفة عضو مجلس أمناء نادي الشباب العالمي للأعمال، فضلا عن نخبة من كبار الشخصيات وكوكبة من نجوم السينما والإعلام.

ونظمت مدينة الشارقة للإعلام، بالتعاون مع شركة "أرب فورمات لاب"، في مقر غرفة وتجارة صناعة الشارقة، حفلا تضمّن بثّ أوّل عشر دقائق من سيناريو فيلم إماراتي يصنعه الجمهور.

وأكد الدكتور خالد عمر المدفع، رئيس المدينة "شمس"، أن الكشف عن بدء العمل في أول فيلم إماراتي عربي يصنعه الجمهور، يعد إنجازا مهما ضمن مشروع التجربة الفنية الريادي، والذي يأتي في إطار استراتيجية "شمس"، الرامية إلى ترسيخ بيئة إعلامية ترتكز على الابتكار.

وأضاف: "نعمل اليوم على تطوير البنية التحتية لصناعة السينما وتنمية كادر الشباب الإماراتي والعربي المتخصص في جميع مجالات الإنتاج السينمائي والتلفزيوني، كما نضاعف جهودنا لتحفيز الشركات الناشئة وتدريبها على المدى الطويل، وهو ما يعكس هدفنا الاستراتيجي".


وأعربت خلود أبوحمص رئيس مجلس إدارة شركة "أرب فورمات لاب"، عن سعادتها بأن تكون الشركة جزءاً من هذا المشروع السينمائي الرائد، الذي يشكل قيمة مضافة لرصيد إمارة الشارقة الهائل في الإعلام والمعرفة والفكر والثقافة.

وثمنت جهود "شمس" المثمرة بتأسيس مركز عالمي للإبداع الإعلامي في المنطقة، وتنمية الكادر الشبابي المحلي، مع احتضانها الشركات الناشئة في مجال صناعة الأفلام.

وكشفت مدينة الشارقة للإعلام  عن أسماء فريق هذه التجربة، ويضم نخبة من الكفاءات الإماراتية المبدعة في عالم السينما، على غرار المخرجة نهلة الفهد، الفنان حبيب غلوم، الكاتب محمد حسن أحمد، والفنان عبدالله حيدر.

ويشهد المشروع إطلاق أول فيلم سينمائي إماراتي يصنعه الجمهور من كتابة السيناريو والتمثيل وصولا إلى تقنيات الصوت والتصوير والإضاءة والإخراج.


تعليقات