اقتصاد

شركات العقارات الإماراتية تحقق طفرة في المبيعات

الأربعاء 2018.9.5 12:28 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 609قراءة
  • 0 تعليق
القطاع العقاري الإماراتي يواصل النمو

القطاع العقاري الإماراتي يواصل النمو

نجحت الشركات العقارية الإماراتية الكبرى المدرجة في سوقي أبوظبي المالي ودبي المالي، في تسجيل ارتفاع بمبيعاتها خلال الربع الثاني من العام الجاري، لتتمكن من التغلب على حالة الهدوء النسبي التي تطرأ على السوق العقارية من وقت لآخر وتراجع الأسعار.

وبحسب نتائج أعمال الشركات العقارية التي اطلعت عليها "العين الإخبارية"، فقد تصدرت شركة إعمار العقارية المدرجة في سوق دبي المشهد بتحقيقها طفرة قوية في المبيعات، تجلت في ارتفاع الإيرادات بواقع 35% على أساس سنوي، لتصل إلى 5.8 مليار درهم بدعم من نمو مبيعات قطاع المراكز التجارية.

فيما نقلت صحيفة "The National" الناطقة باللغة الإنجيزية عن سليمة مرابيت، المحللة المالية في شركة ألفامينا للأبحاث المالية، أن إعمار استفادت من نموذج العمل القائم على المرونة وتعزيز الربحية خلال السنوات الست الماضية، لمواجهة أي هدوء في المبيعات يطرأ على السوق أو ارتفاع التكاليف.

هذا، وكشفت نتائج أعمال شركة شركة داماك العقارية المدرجة في سوق دبي زيادة في المبيعات خلال الربع الثاني، أثمرت عن زيادة الإيرادات بنسبة 11% على مقابل الفترة المماثلة من 2017، لتصل الإيرادات إلى 1.78 مليار درهم، تزامناً مع تسجيل صافي ربح قدره 378.2 مليون درهم.

وعلق المدير المالي للشركة عادل تقي، على نتائج الأعمال في بيان للشركة قائلاً "داماك دفعت تكاليف أعلى على التمويل وإنها تخطط لخفض الدين إلى أقل من مليار دولار على مدى العامين إلى الأعوام الثلاث المقبلة".

وعلى جانب آخر، سجلت شركة الدار العقارية المدرجة في سوق أبوظبي المالي، نمواً سنوياً في الإيرادات بواقع 10%، لتصل إلى 1.5 مليار درهم بفضل زيادة المبيعات، وإن كانت الربحية قد تأثرت بإعادة تقييم الشركة عقارات استثمارية بقيمة 190 مليون درهم، خلال الربع الثاني.

 وتشير المحللة المالية بشركة ألفامينا إلى أن الشركات العقارية عملت على استيعاب ارتفاع التكاليف المباشرة والحفاظ على معدلات تنفيذ المشروعات، وكذلك احتواء تراجع أسعار الوحدات من أجل تدعيم محفظة المبيعات.

ووفقاً لتقرير لشركة الاستشارات كافنديش ماكسويل، فإن أسعار مبيعات الوحدات السكنية في دبي انخفضت في الربع الثاني بمعدل سنوي بلغ 2.9%، وتم تسليم 3700 وحدة سكنية خلال هذا الربع.

فيما كانت نسبة انخفاض أسعار الوحدات متفاوتة بحسب تقرير الشركة الاستشارية، إذ تراوح بين 1 – 10% للشقق السكنية و9 – 10% للفيلات، علماً أنه تم تسليم 2300 وحدة في أبوظبي في الربع الثاني.

تعليقات