اقتصاد

مركز للثورة الصناعية الرابعة في الإمارات بالتعاون مع دافوس

الأحد 2018.1.21 04:13 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 552قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس التنفيذي لمنتدى دافوس كلاوس شواب

الرئيس التنفيذي لمنتدى دافوس كلاوس شواب

تشارك دولة الإمارات بوفد رفيع المستوى في اجتماعات المنتدى الاقتصادي العالمي التي ستعقد بمنتجع "دافوس" السويسري في الفترة بين 23 و26 يناير الجاري والذي يعقد تحت عنوان "بناء مستقبل مشترك في عالم مفكك". 

يمثل المنتدى منصّة عالمية تجمع بين القادة في القطاعين الحكومي والخاص في مختلف أنحاء العالم، بمشاركة نحو 70 رئيس دولة ورئيس وزراء، و340 من كبار الساسة والمسؤولين في العالم.

يضم وفد دولة الإمارات كلا من: محمد بن عبد الله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، وسلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد، والدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية، وعبيد بن حميد الطاير وزير الدولة للشؤون المالية، وريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي، وسهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة والصناعة، وعمر بن سلطان العلماء وزير الدولة للذكاء الاصطناعي، وعدد من الشخصيات في القطاعين الحكومي والخاص في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وخلال الفعاليات يوقّع وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، والبروفيسور كلاوس شواب مؤسس ورئيس المنتدى الاقتصادي العالمي "دافوس"، اتفاقية تعاون بين دولة الإمارات والمنتدى الاقتصادي العالمي، لإنشاء مركز للثورة الصناعية الرابعة في دولة الإمارات.

وتتضمن الاتفاقية إنشاء مركز للثورة الصناعية الرابعة في دولة الإمارات، وتهدف لتقديم الدعم الفني للجهات الحكومية في مجال تحويل مفاهيم الثورة الصناعية الرابعة إلى تطبيقات على أرض الواقع.

كما يوقّع القرقاوي والبروفيسور كلاوس شواب اتفاقية تعاون بخصوص بروتوكول الثورة الصناعية الرابعة، تركز على وضع أطر تنظيمية وقانونية لحوكمة البيانات المتعلقة بمختلف قطاعات الثورة الصناعية الرابعة.

ويأتي توقيع الاتفاقيتين في إطار توجهات دولة الإمارات ورؤى قيادتها الرشيدة، لتبني توجهات مبتكرة لحكومات المستقبل، التي تمثل تكنولوجيا الثورة الصناعية الرابعة والذكاء الاصطناعي المحور الرئيسي للارتقاء بقطاعاتها الحيوية؛ ما يؤكد موقع دولة الإمارات الريادي كمختبر عالمي لتقنيات الثورة الصناعية الرابعة، ويعكس دورها في بناء إطار تنظيمي يمكّن الدول من تبني أدوات وتقنيات هذه المرحلة المهمة من مستقبل الإنسانية، من خلال التركيز على توفير بيئة آمنة للبيانات، وصياغة السياسات والتشريعات المناسبة، وتشكيل منظومة قيم وأخلاقيات لهذه المحطة المهمة في رحلة العالم إلى المستقبل.

المنصوري يبحث اقتصاد المستقبل

ويترأس سلطان المنصوري جلسة بعنوان الابتكار وريادة الأعمال واقتصاد المستقبل، تناقش التوجهات العالمية المؤثرة في الاقتصاد ودور الابتكار وريادة الأعمال في اقتصاد المستقبل والسبل الكفيلة بتفعيل دور رواد الأعمال ومناقشة السيناريوهات المحتملة والحلول للتحديات الرئيسية والأثر المتوقع على المستوى العالمي لتطوير ودعم الابتكار وريادة الأعمال.

كما يشارك سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة والصناعة في جلسة بعنوان مستقبل الطاقة في ظل التغيرات المناخية والتكنولوجيا الجديدة المتقدمة والمصادر البديلة التي توفرها للطاقة.

تعليقات